Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

6 طرق لتجنب سواد الشفاه أثناء الحمل.. أبرزها تناول الفيتامينات




يعتبر الحمل مرحلة سعيدة لكثير من النساء ، لكن لا يمكننا تجاهل حقيقة أن الأم الحامل تمر بالكثير من التغييرات، قد يكون هناك بعض الانزعاج وآلام الظهر ومشاكل النوم بصرف النظر عن وجود بطن ضخم، تغيير آخر قد تواجه بعض النساء الحوامل شفاه داكنة ، يتم استبدال شفاهك الوردية بأخرى داكنة، يمكنك ربط الشفاه الداكنة بالمدخنين، لكن الشفاه الداكنة أثناء الحمل ممكنة وإليك الأسباب، وفقا لما نشره موقع “healthshots“.


ما الذي يسبب سواد الشفاه أثناء الحمل؟


بعض النساء ينتهي بهن الأمر بشفاه داكنة أثناء الحمل، أو فرط تصبغ الشفاه ، أمر شائع نسبيًا أثناء الحمل، إن التقديرات تشير إلى أن ما يقرب من 50 إلى 70 % من النساء الحوامل قد يعانين من درجة معينة من فرط التصبغ ، بما في ذلك سواد الشفاه.


1. التقلبات الهرمونية


وهي شائعة أثناء الحمل ، خاصة بسبب زيادة مستويات هرمون الاستروجين والبروجسترون، يمكن لهذه التغيرات الهرمونية أن تحفز إنتاج الميلانين ، الصبغة المسؤولة عن لون البشرة ، مما يؤدي إلى فرط التصبغ في مناطق مختلفة من الجسم ، بما في ذلك الشفاه.


2. نقص في بعض العناصر الغذائية


إذا كان جسمك لا يحصل على ما يكفي من الحديد وحمض الفوليك ، يمكن أن يترك شفتيك داكنتين أثناء الحمل، إن نقص الحديد، المعروف باسم فقر الدم ، يمكن أن يسبب حالة تسمى فرط تصبغ حول الفم، يتميز بتغميق الجلد حول الشفتين من ناحية أخرى ، يمكن أن يؤدي نقص حمض الفوليك إلى حالة تسمى التهاب الشفة الزاوي، في هذه الحالة ، ستلاحظ وجود زوايا متشققة ومظلمة على فمك، من الضروري للمرأة الحامل الحفاظ على نظام غذائي متوازن وغني بالمغذيات الأساسية وتناول فيتامينات ما قبل الولادة لتقليل مخاطر النقص.


في كثير من الحالات يتلاشى اللون الداكن للشفاه الذي يحدث أثناء الحمل تدريجياً ويعود إلى طبيعته بعد الولادة، مع استقرار مستويات الهرمونات وخضوع الجسم لتغيرات ما بعد الولادة ، يميل إنتاج الميلانين المتزايد إلى الانخفاض ، مما يقلل من فرط التصبغ، إن هذه العملية قد تستغرق عدة أسابيع أو حتى أشهر.


نصائح لتجنب سواد الشفاه أثناء الحمل


1. الحماية من الشمس


احمِ شفتيك من التعرض المفرط للشمس باستخدام مرطب الشفاه أو أحمر الشفاه مع عامل حماية من الشمس، إن الأشعة فوق البنفسجية يمكن أن تحفز إنتاج الميلانين ، مما يؤدي إلى فرط تصبغ.


2. نظام غذائي متوازن


تأكد من أنك تتناول نظامًا غذائيًا متوازنًا وغنيًا بالعناصر الغذائية الأساسية ، بما في ذلك الحديد وحمض الفوليك والفيتامينات C و E. وهذا يمكن أن يساعد في منع النقص الذي يساهم في اسمرار الشفاه.


3. الترطيب


من الضروري الحفاظ على رطوبة الجسم عن طريق شرب الماء ومشروبات التبريد الصحية، تميل البشرة الرطبة إلى أن تكون أكثر صحة وأقل عرضة لفرط التصبغ.


4. العناية اللطيفة بالشفاه


تجنب فرك الشفاه بشكل مفرط ، لأن ذلك قد يؤدي إلى تهيج الجلد وربما تفاقم فرط التصبغ، بدلًا من ذلك ، نظفي شفتيك برفق باستخدام منظف معتدل أو قطعة قماش ناعمة.


5. فيتامينات ما قبل الولادة


تناولي فيتامينات ما قبل الولادة التي وصفها طبيبك، غالبًا ما تحتوي هذه المكملات على العناصر الغذائية الأساسية التي تدعم الصحة العامة ويمكن أن تساعد في منع النقص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى