Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

5 أطعمة تقلل تقلصات المعدة وتساعد على الهضم.. أبرزها الموز



تشنجات وآلام البطن مشكلتان تتعامل معه النساء بانتظام بسبب التقلبات الهرمونية والتوتر ، ولكن يمكن أن تحدث لكل من الرجال والنساء إذا كانت مشكلة المعدة سببًا، تسمح لنا أجهزتنا الهضمية عادةً بتناول ما يحلو لنا ، ولكن في بعض الأحيان قد تبدو غير متعاونة، إذا كنت جائعًا بشكل عام أو لم تأكل في غضون ساعات قليلة ، فمن المهم أن تعطي جسمك أطعمة تحتوي الكثير منها على فيتامينات ومعادن معينة دعم صحتك ومعدتك، وإليك بعض أفضل الاختيارات عندما يكون لديك تقلصات ، وفقا لما نشره موقع ” onegreenplanet“.


1. الأرز ..


يعتبر الأرز من أفضل الأطعمة التي تساعد على الهضم وهو فعال بشكل خاص في المساعدة في التقلصات، إنها أيضًا واحدة من الحبوب الأكثر شيوعًا لمن يعانون من عدم تحمل الجلوتين لأنها حبوب مضادة للالتهابات ، يحتوي الأرز على كميات عالية من المغنيسيوم والبوتاسيوم ، وكلاهما يخفف من التقلصات ويقلل الألم، يحتوي الأرز أيضًا على نسبة أقل من الألياف مقارنة بالحبوب الأخرى، في حين أن الألياف تعتبر شيئًا رائعًا ، إلا أن أنواعًا معينة يمكن أن تجعل المضاعفات الهضمية أسوأ عندما لا تعمل معدتك في أفضل حالاتها.


2. النعناع

 


يساعد النعناع على تخفيف العديد من مضاعفات الجهاز الهضمي ، حيث يعتبر الغثيان والتشنجات من أهمها، يقلل من تشنجات العضلات في الجهاز الهضمي ويمكن أن يساعد في عملية الهضم الشاملة، هذا يعني أنه لا يهدئ فقط ، ولكنه يساعد أيضًا على الهضم الراكد الذي يمكن أن يحدث خلال هذا الوقت.


3. البطاطا الحلوة أو البيضاء

 


تعد كل من البطاطا الحلوة والبيضاء مصادر ممتازة للنشا المقاوم الذي لن يساعد فقط في إخراج الأشياء من الجسم ولكن أيضًا تهدئة البطن المضطربة في هذه الأثناء، من المهم طهيها جيدًا والاستمتاع بها بدون الكثير من التوابل حتى لا تسبب الانزعاج، تحتوي البطاطا أيضًا على نسبة عالية من الماغنيسيوم والبوتاسيوم لتقليل التقلصات، جنبًا إلى جنب مع فيتامين ب 6 لتقليل التوتر في الجسم الذي يمكن أن يجعل التقلصات ومشاكل الهضم أسوأ.


4. الموز


يعتبر الموز مصدرًا رائعًا للطاقة ، ولكن تناول الموز الناضج لأنها تحتوي على كميات عالية من المغنيسيوم والبوتاسيوم وفيتامين B6 وهي العناصر الغذائية الثلاثة الأولى التي يجب التركيز عليها عند حدوث التقلصات.


5. الزبادي


يمكن أن يكون الزبادي منظمًا ممتازًا في الجسم ، على الرغم من أن منتجات الألبان يمكن أن تسبب الانزعاج لمعظم الناس ومع ذلك ، فإن بكتيريا الزبادي تعمل على تهدئة الجهاز الهضمي وقوية في تقليل التقلصات والانتفاخ والمساعدة في الهضم، يمكن أن يكون أيضًا أكثر فعالية من بعض المكملات الغذائية أو الأطعمة المخمرة الأخرى لأن السلالات مختلفة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى