Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

5 آثار جانبية للسمنة أثناء الحمل




يعاني حوالي 800 مليون شخص في جميع أنحاء العالم من السمنة المفرطة، وفقًا لمنظمة الصحة العالمية (WHO) ،  الأشخاص البدينون أكثر عرضة للإصابة بالأمراض غير السارية مثل مرض السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية وبعض أنواع السرطان، فضلاً عن مشاكل الصحة العقلية ، هناك العديد من المخاطر المرتبطة بالسمنة أثناء الحمل ، وفقا لما نشره موقع ” healthshots“.


 


المضاعفات المصاحبة للسمنة والحمل


يمكن أن يكون ارتفاع مؤشر كتلة الجسم أثناء الحمل ضارًا بصحتك وصحة طفلك، تُعرَّف السمنة بأنها وجود مؤشر كتلة جسم يبلغ 30 أو أكثر، في حين أن النساء اللواتي مؤشر كتلة الجسم من 25 إلى 29.9 يعتبرن بدينات ومؤشر كتلة الجسم من 18.5 إلى 24.9 يعتبر صحيًا وآمنًا ، وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC). لذا ، إذا كنتِ تعانين من السمنة ، فمن المرجح أن تواجه صعوبات في الحمل حتى الولادة.


5 مضاعفات للسمنة أثناء الحمل

 


1. سكري الحمل


تزيد السمنة من خطر الإصابة بسكري الحمل أثناء الحمل ، يمكن أن يتسبب هذا النوع من مرض السكري في ارتفاع مستويات السكر في الدم لدى الأم والطفل ، مما يؤدي إلى مضاعفات مثل العملقة (وزن الولادة الكبير) ، والولادة المبكرة ، ومتلازمة الضائقة التنفسية.


 


2. تسمم الحمل


ترتبط السمنة أيضًا بزيادة خطر الإصابة بمقدمات الارتعاج ، وهي حالة مرتبطة بالحمل تسبب ارتفاع ضغط الدم والبروتين في البول، يمكن أن يؤدي ذلك إلى مضاعفات خطيرة لكل من الأم والطفل ، بما في ذلك الولادة المبكرة وانخفاض الوزن عند الولادة.


 


3. الولادة القيصرية


تزيد السمنة من خطر الولادة القيصرية ، والتي يمكن أن تؤدي إلى فترات أطول للشفاء ، وزيادة خطر الإصابة بالعدوى ، وزيادة خطر حدوث مضاعفات أثناء حالات الحمل اللاحقة.


 


4. الإجهاض


ترتبط السمنة بزيادة مخاطر الإجهاض وولادة جنين ميت والإجهاض المتكرر الذي يمكن أن يكون مدمرًا للأم والأسرة، يمكن أن يحدث بسبب العديد من الآثار الجانبية للسمنة على جسمك مثل ارتفاع ضغط الدم.


 


5. عيوب خلقية


تزيد السمنة أثناء الحمل من خطر الإصابة بعيوب خلقية ، بما في ذلك عيوب الأنبوب العصبي وعيوب القلب والشقوق في الفم والوجه، يختلف الوزن المناسب قبل الحمل ومؤشر كتلة الجسم حسب العوامل الفردية مثل الطول والوزن والحالة الصحية لذا ، تأكدي أولاً من فهم ما إذا كان جسمك يتمتع بصحة جيدة أم لا لتحمل ثم التخطيط للحمل.


 


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى