Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

هل هناك علاقة بين الإصابة بكورونا ونزيف دماغ الجنين؟.. تقرير يوضح




كشف بحث جديد من معهد الطب النفسي وعلم الأعصاب في كلية كينج لندن King’s College London عن حدوث نزيف صغير في أنسجة دماغ الأجنة خلال ذروة حالات الإصابة بكورونا في المملكة المتحدة.


 

ووجد البحث الذي نُشر في مجلة Brain أن النزيف مرتبط بانخفاض سلامة الأوعية الدموية، وسبب هذه النزيف غير واضح ، ومع ذلك قد تكون التفسيرات المحتملة كنتيجة مباشرة للعدوى أو نتيجة غير مباشرة للاستجابة المناعية للأم. وتشير الدراسة إلى أن  كوفيد 19 قد يؤثر على دماغ الجنين خلال المراحل الأولى من الحمل ، مما يبرز الحاجة إلى مزيد من الدراسة حول التأثير المحتمل على التطور العصبي اللاحق.


 


ودرس الباحثون 26 عينة من أنسجة الأجنة البشرية مع حالات نزيف ملحوظة من إجمالي 661 عينة تم جمعها بين يوليو 2020 وأبريل 2022، وثبت أن فيروس كورونا  كان موجودًا في جميع العينات النزفية.


وجاءت غالبية العينات النزفية من أنسجة جنينية تم التبرع بها بين أواخر الثلث الأول وأوائل الثلث الثاني من الحمل  وهي فترة مهمة بشكل خاص لنمو دماغ الجنين البشري حيث تزداد الوصلات الضيقة بين الخلايا البطانية للأوعية الدموية لتشكيل حاجز الدم في الدماغ، الحاجز شبه القابل للنفاذ الذي يحمي الدماغ من المواد الغريبة.


 


وعند إجراء مزيد من الدراسة، تم العثور على سلامة الأوعية الدموية داخل العينات النزفية لتكون أقل بكثير من العينات غير المصابة، ما يوفر في النهاية تفسيرًا لسبب إمكانية رؤية النزيف في العينات.


 


وفي حين أن النزيف يحدث أحيانًا في الأدمغة النامية ، فمن غير المعتاد للغاية أن يكون هناك العديد من الحالات خلال فترة 21 شهرًا، ومن الأهمية بمكان الآن متابعة الأطفال الذين تعرضوا قبل الولادة لكوفيد 19 وبحيث قال الدكتور كاتي لونج، الباحث الرئيسي في الدراسة من King’s IoPPN: “يمكننا تحديد ما إذا كان هناك أي آثار تطورية عصبية طويلة الأمد”.


 


وقال الدكتور ماركو ماسيمو، المؤلف الأول للدراسة من King’s IoPPN ، “تشير نتائجنا إلى أن هناك ارتباطًا بين التطور المبكر لأنسجة دماغ الجنين البشري والتعرض للعدوى من كوفيد 19، بينما لم نتمكن بعد من تحديد سبب واضح، نشعر بالتأكيد أنه يسلط الضوء على حاجة الأمهات الحوامل إلى اتخاذ احتياطات إضافية في وقت تتزايد فيه الحالات. 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى