Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

نصائح لإزالة السموم من جسمك بعد احتفالات أعياد الميلاد ورأس السنة




اقترب موعد احتفالات عيد الميلاد ورأس السنة الجديدة المنتظرة، ومع العائلة التي تجتمع، ووجبات الفطور والغداء والحفلات والليالي الطويلة، نميل دائمًا إلى الانغماس في الحلويات التي تؤدي إلى الشعور بالتعب والجوع والانتفاخ والذنب.


وفقا لموقع ”  TheHealthSite “، إليك بعض الإجراءات اليومية لإزالة السموم من جسمك بعد الاحتفال بالعام الجديد:


زيادة تناول السوائل


تعد زيادة تناول الماء والسوائل إحدى أسهل الطرق وأكثرها فاعلية للتخلص من السموم من جسمك بعد الاحتفال بعيد الميلاد ورأس السنة الجديدة، يساعد تناول السوائل على ترطيب جسمك وبدء استعادة العضلات وطرد السموم.


 الشاي الأخضر ، عصير الصبار، القرفة في الماء المغلي ، ماء الكركم ، الماء الساخن مع الليمون ، والعسل هي بعض المشروبات للحفاظ على عملية التمثيل الغذائي الخاصة بك على المسار الصحيح وخيارات صحية رائعة لأنها توفر خصائص إزالة السموم الرائعة.


تأكد من تناول الطعام الخفيف


غالبًا ما نتناول وجبة دسمة أثناء الاحتفالات أو حفلة رأس السنة الجديدة، الخيارات المتاحة للأطعمة المقلية والدهنية، وخيارات الحلويات التي لا نهاية لها ، والأطباق الحارة هي نكهة أي احتفال يحدث، لذلك ، بعد حفلة رأس السنة الجديدة ، من المهم جدًا الاهتمام بنظامك الغذائي، اجعله خفيفًا عن طريق إضافة الأطعمة الصحية والفواكه الطازجة والخضروات ذات الأوراق الخضراء إلى مدخولك اليومي، زيادة استهلاك السلطة غير الدهنية بالبذور الصحية مثل الشيا والكتان والبطيخ وغيرها ، والمغطاة بزيت الزيتون.


لا تفوت التدريبات


جرب واتبع روتينًا ثابتًا للتمرين يوميًا، تأكد من قضاء ساعة واحدة على الأقل للعناية بصحتك الجسدية والعقلية، تعتبر اليوجا والتأمل خيارات رائعة للبدء بها ، لاستعادة مستويات الطاقة ومساعدتك على الشعور بالضوء والصحة. كما أن التمرين سيساعدك على التعرق وحرق السعرات الحرارية الزائدة التي استهلكتها. مرة واحدة في السنة ، من الصعب مقاومة الأطعمة الشهية لحفلة رأس السنة الجديدة ، ولكن لتحقيق مؤشر كتلة الجسم الصحي (BMI) ، يجب اتباع مبادئ الأكل الصحي لتقليل مخاطر زيادة الوزن غير المرغوب فيها.


الاختبارات الجينية لفقدان الوزن بشكل مستدام


سيساعدك الفحص الجيني على معرفة جيناتك بشكل أفضل، فهو اختبار يعتمد على اللعاب مرة واحدة في العمر ويعطي نظرة ثاقبة حول استعدادك الوراثي لمختلف الظروف الصحية ونوع النظام الغذائي وأنشطة اللياقة التي تناسبك، لن يؤدي اتباع نظام غذائي مخصص لك إلى توفير وقتك فحسب، بل سيساعدك أيضًا في الحفاظ على إنقاص وزنك.


 في الوقت الحاضر، يتبع الناس نظامًا غذائيًا قاسيًا ، ولا يوجد نظام غذائي يحتوي على الكربوهيدرات ولكنه لا يعمل لفترة طويلة، ويزداد وزنهم في نهاية المطاف.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى