غذاء وصحة

مكملات غذائية وفيتامينات تجنبيها أثناء الحمل وأخرى مفيدة




الفيتامينات والمكملات الغذائية والأدوية خلال فترة الحمل يجب أن يتم تناولها وفقا  لمتابعه شديدة ولصيقة من الطبيب المتابع لحمل السيدة، هذا ما أكده تقرير نشر في موقع ميديسن نت المعني بالصحة.


 


تابع التقرير موضحا أن الفيتامينات المختلفة والمكملات الغذائية التي تحتاجها السيدة الحامل تختلف من سيدة لأخرى،  فالفوليك أسيد وهو حمض الفوليك الهام لوقف عيوب الأنبوب العصبي للطفل، فضلا عن الحديد الذي يزيد من فرص تكوين خلايا الدم لدى الطفل، كذلك الأوميجا 3 الهامة والغنية بالدهون التي تساعد على تعزيز أعصاب الطفل وتكوينه فضلا عن الكالسيوم الهام لتمتع الطفل بأعصاب قوية وعظام جيدة، كلها فيتامينات ومكملات غذائية آمنه أثناء فترة الحمل ولكن يجب الاهتمام بضبط كمياتها ومرات تناولها من خلال الطبيب المختص.


 

تابع التقرير مشددا على أن بعض الفيتامينات والمكملات الغذائية يجب أن تتجنبها المرأة الحامل خلال فترة حملها خاصة الفيتامينات المتعددة التي تكون مزيج كبير من الفيتامينات والمكملات والمعادن في قرص واحد وذلك لأن مكوناتها تكون متعددة وكثيرة وقد يكون من بينها نوعا غير مناسب للحوامل، لذا يجب استشارة الطبيب فيها ومعرفة مكوناتها بالتفاصيل، فضلا عن أن بعض الحوامل تجعل هذه المكملات بديل للطعام وهو أمر خاطئ وغير مفيد.


 


بعض المكملات والفيتامينات أيضا قد تسبب بعض المشكلات للسيدات منها فيتامين أ الذي تسبب الكميات منه بعض المشكلات التي تسبب تشوهات لدى بعض السيدات،كذلك الإسراف في اليود هذا العنصر الغذائي الهام قد يؤدي إلى مشكلات بالغدة الدرقية ووظائفها فقد يؤدي إلى قصورها أو فرط نشاطها مما يؤثر على أعصاب الطفل.


 


كما حذر التقرير من تناول أي نوع من المكملات مهما كانت عادية أو شائعة دون استشارة المختص خلال فترة الحمل فيجب أن تكون تحت إشراف طبي لسلامة الأم والجنين.


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى