Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
منوعات

مطاعم ومخابز مصرية تعبر التاريخ بجودة منتجاتها


مطاعم ومخابز مصرية تعبر التاريخ بجودة منتجاتها

من بينها «لطيف وسيلي» و«توماس» و«الأمفتريون»


الأحد – 3 شوال 1444 هـ – 23 أبريل 2023 مـ رقم العدد [
16217]


مطعم «توماس» يقدم البيتزا الإيطالية بمذاقها الأصلي للمصريين منذ 1922 (فيسبوك) – حلواني «ديليس» بالإسكندرية (فيسبوك)
مطعم «كبابجي ألفي بك» يحافظ على تراثه القديم بوسط القاهرة (فيسبوك)
لايزال مطعم «توماس» محافظاً على طلته الإيطالية الكلاسيكية (فيسبوك)

القاهرة: محمد عجم

إذا حلمت بركوب «آلة الزمن» والعودة إلى الماضي، قم بزيارة مطاعم مصرية تاريخية وستشعر وكأنك قد تركت الحاضر وعدت إلى «الزمن الجميل»، لتقتنص دقائق بين أناقة وكلاسيكية ديكوراتها وروائح ونكهات أطباقها، بما يضمن لك تجربة طعام شهية في أجواء جميلة، وستستعيد ذكريات من جلسوا قبلك على الكراسي والطاولات نفسها قبل عشرات السنين.
تتقاسم مدينتا القاهرة والإسكندرية عدداً من المطاعم القديمة، منها ما تأسس قبل قرن من الزمن، إلا أنها لا تزال تحتفظ أولاً بأرستقراطيتها، حيث أنشئ غالبيتها على أيدي الجاليات الأجنبية لخدمة الأجانب والطبقات الاجتماعية الراقية في مصر، وثانياً أنها تجتذب عدداً كبيراً من زبائنها وعائلاتهم حتى اليوم، وثالثاً أنها تتمتع بالثبات على جودة أطباقها التي اشتهرت بها عبر السنوات، والمذاق الأصلي نفسه الذي وضع خلطته مؤسسوها الأوائل.
«الشرق الأوسط» تجولت بداية في القاهرة؛ واختارت أن تبدأ بالعودة 100 عام إلى الوراء، متجهة إلى منطقة الزمالك العريقة، التي تحتضن على أرضها مطعم «توماس»، نسبة إلى اسم مؤسسه الإيطالي، الذي بدأ منذ عام 1922 في تقديم البيتزا الإيطالية بمذاقها الأصلي للمصريين، ولا يزال المطعم محافظاً على طلته الإيطالية الكلاسيكية، سواء في ديكوراته الخارجية أو الداخلية، أما قائمة الطعام فتقدم نحو 30 نوعاً من البيتزا الإيطالية التي تحتفظ بالمذاق الرائع نفسه منذ سنوات، ونرشح لك منها مارجريتا، والمشروم، وموناكو، ومعها من المقبلات خبز بالثوم، كما تضم لائحة الطعام تشكيلة واسعة من الباستا، وقائمة طويلة من ساندويشات اللحوم.
لا زلنا في عام 1922، الذي شهد أيضاً مولد مطعم وكازينو «الأمفتريون»، أحد أعرق المطاعم الموجودة في مصر عامة، وحي مصر الجديدة خاصة، يحمل المطعم اسم شخصية من شخصيات الأساطير اليونانية، اختاره مُلاكه الأصليون، ويمتاز حتى الآن بمعماره المميز، ونوافذه القديمة، وطاولاته الكلاسيكية، وإضاءته الحالمة، وينقسم المكان إلى مكان خارجي مفتوح مخصص لتناول المشروبات وصالة مخصصة للطعام. يقدم المطعم المشاوي التقليدية، ومنها الكفتة والشاورما، فيما يعد طبق الـ«اسكالوب بانيه» هو الأفضل، بحسب تقييمات الزوار، الذين يقصدون «الأمفتريون» أيضاً لاحتساء كوب من الشاي أو فنجان قهوة برائحة الماضي.
في منطقة وسط القاهرة، العامرة بالمطاعم التي تلبي مختلف الأذواق، يقف مطعم «كبابجي ألفي بك» شامخاً رغم تأسيسه عام 1938 على يد المصري عبد القوي عبد ربه، الذي توارث أحفاده إدارة المطعم حتى اليوم، ويحافظ المكان على تراثه القديم، جاذباً إليه المشاهير وأبناء الطبقات الاجتماعية الراقية، حيث كان ملتقى للُكتّاب والسياسيين والفنانين. كما تبقى تجربة الطعام مميزة، فمن خلاله يمكن التمتع بقطع الكباب والكفتة وغيرها من المشاوي على أصولها، كما يمكن تذوق أطباق كباب حلة، وشيش طاووق، واسكالوب، ومعها أصناف المُقبّلات والسلطات، وأطباق الفتة والأرز والمكرونة.
والعبور في التاريخ لم يتوقف على المطاعم فقط بل إنه يصل إلى المخابز، ومنها «لطيف وسيلي»، الذي تأسس عام 1897 في وسط القاهرة أيضاً، ويعد من أوائل المخابز التي قدمت الخبز الأفرنجي أو «الفينو»، والكيكات والمقرمشات لسكان القاهرة.
ويقدم «لطيف وسيلي»، منتجاته حتى اليوم بنفس الجودة والمذاق، محافظاً على جمهوره الذين يجذبهم تنوع المنتجات التي تلبي جميع الأذواق وبأسعار مناسبة، ويجد المخبز رواجاً لا سيما في فترات الأعياد حيث بيع الكعك والبسكويت، وكذلك الحلويات الشرقية، كما يقدم المخبز خدماته لتجهيزات أعياد الميلاد والمناسبات.
ومن القاهرة إلى الإسكندرية، وتحديداً منطقة محطة الرمل، يمكنك أن تستكشف أجواء أكثر حميمية، تحملك بعيداً إلى روح المدينة «الكوزموبوليتانية» وأطلال الماضي ونفحاته… فعبر نغمات البيانو يجذبك مطعم «سانتا لوتشيا»، الذي افتتح في عام 1932، على أيدي أبناء الجالية اليونانية بالإسكندرية، بما يجعله أحد أقدم المطاعم فيها، وأهم ما يميزه الطابع الكلاسيكي بما يجعل العشاء الرومانسي فيه تجربة لا تنسى.
تضم قائمة «سانتا لوتشيا» أصنافاً من المأكولات البحرية، والدجاج واللحوم، والباستا والريزوتو، ومن أشهر أطباقه «أوسو بوكو» وهو عبارة عن لحم بقري مطهو في الفرن مغطى بصلصة ديمي غلاس، و«فيليه ستروغانوف» وهو فيليه بقري مقطع إلى شرائح طويلة مع بصل ومشروم وفلفل، كما تضم القائمة مقبلات باردة وساخنة. ومن قائمة الحلويات نرشح لك «شوكولاته فوندانت» وهي كعكة الشوكولاته الطازجة بحشوة بالشوكولاته السائلة الساخنة وتقدم مع آيس كريم الفانيليا.
على مقربة من «سانتا لوتشيا» نجد مطعم «شي غابي»، الذي يعد أول مطاعم البيتزا بالإسكندرية، بناه يونانيون عام 1946، إلا أن أحد الشوام المقيمين بالإسكندرية يدعى غابرييل أسعد، الشهير بـ«المسيو غابي»، اشتراه عام 1979 وقرر أن يحوله لمطعم بيتزا. ليتسم بقائمة طعام غنية من أصناف البيتزا المعدة باحترافية وبسعر مناسب، ومنها نرشح بيتزا «كابريشيوزا» المقدمة بالسجق، و«كواترو ستاجيوني» بخليط المشروم والخرشوف ولحم بقري و«كون كارنيه» بخليط روست بيف والسجق والسلامي. كما يقدم المأكولات البحرية وأطباق اللحوم.
أما «حلواني ديليس» فقد تأسس على يد اليوناني كليوفولوس موستاكاس عام 1922، وهو مكان يحمل الروح الأوروبية جامعاً بين الأصالة والمذاق الممتع.
ويُعد من أشهر الأماكن التي تجتذب إليها السائحين والجاليات الأجنبية، لا سيما في الصباح لتجربة وجبة الإفطار، حيث يتيح المكان لزائريه تذوق أفضل المخبوزات والحلويات على أنغام الموسيقى اليونانية الهادئة وأمام مشهد البحر، مستقبلاً إياهم بأصناف متعددة من الكرواسون والدونتس والكيكات، والمشروبات الساخنة والباردة، إلى جانب الأطباق الخفيفة مثل الأومليت والجبن المدخن، كما يقدم المكان المكرونة وأطباق الدجاج واللحم البتلو واللحوم والمأكولات البحرية التي تناسب وجبة العشاء.



مصر


مذاقات



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى