Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

مش بس التدخين.. عوامل خطر مفاجئة للإصابة بسرطان الرئة




سرطان الرئة من أكثر أنواع السرطانات انتشارًا بين فئات المدخنين، ما يتسبب في حدوث نمو الخلايا السرطانية في الرئتين.


ووفقًا لموقع “healthsite” يبدأ الورم في الرئة ويمكن أن ينتشر إلى العقد الليمفاوية القريبة أو الأعضاء الأخرى، وعادة ما تبدأ هذه الحالة خاملة، ولا تكاد تكون الأعراض ملحوظة، إلا في مرحلة لاحقة عندما تصبح الأعراض واضحة للغاية، لذا يعد فهم الأشخاص الأكثر عرضة لهذه الحالة خطوة حاسمة في الوقاية والكشف المبكر.


فيما يلى 5 عوامل خطر للإصابة بسرطان الرئة والتي يجب أن تكون على علم بها لتقليل فرص تطور سرطان الرئة.


عوامل خطر الإصابة بسرطان الرئة


الأشخاص الذين يدخنون كثيرًا


السبب الأكثر شيوعًا والذي يمكن تجنبه لـ سرطان الرئة هو التدخين، فالأشخاص الذين يدخنون السجائر لديهم فرصة أكبر بنسبة 15 إلى 30 مرة للإصابة بسرطان الرئة، مقارنة بغير المدخنين، ويزداد الخطر مع زيادة سنوات التدخين وعدد السجائر يوميًا.


الأفراد الذين لديهم تاريخ عائلي للإصابة بسرطان الرئة


يرتبط سرطان الرئة في الغالب بنمط الحياة والعوامل البيئية؛ ومع ذلك، قد تكون هناك عوامل وراثية، إذا كان أحد أفراد عائلتك مصابًا بسرطان الرئة، فقد يزيد ذلك من مخاطر إصابتك قليلاً، فهناك بعض الطفرات الجينية المحددة التي تجعل الفرد أكثر عرضة للإصابة بسرطان الرئة، وبالتالي، من الضروري متابعة صحة رئتيك في حال كان لعائلتك تاريخ من هذا المرض.


الأشخاص الذين خضعوا للعلاج الإشعاعي


أولئك الذين خضعوا للعلاج الإشعاعي، وخاصة حول الصدر، قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بسرطان الرئة.


مرضى التهاب الانسداد الرئوي المزمن  


يزداد خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى المرضى الذين يواجهون مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD) والسل الرئوي، يمكن أن يؤدي الالتهاب المزمن في الرئتين إلى تطور السرطان، ولهذا السبب من المهم بالنسبة للمرضى الذين يعانون من مثل هذه الحالات مراقبة صحتهم عن كثب.


الأفراد المعرضون للهواء غير الصحي أو السام


الأشخاص الذين يعيشون في بيئة تحمل نسب هواء ملوثة فترة طويلة يكونون أكثر عرضة لخطر الإصابة بسرطان الرئة، قد يكون تلوث الهواء الخارجي مشكلة مهمة من خطر الإصابة بسرطان الرئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى