Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

ليس سرطان الرئة فقط.. 6 آثار سلبية للتدخين على صحة الجسم




التدخين عادة ضارة للغاية تؤثر على صحتك بعدة طرق، فوفقًا لمنظمة الصحة العالمية (WHO) ، يودي تعاطي التبغ بحياة حوالي 80 ألف شخص كل عام، منهم ما يقدر بنحو 10.3 ألف شخص من غير المدخنين الذين يتعرضون للتدخين السلبي.


في حين أن التدخين هو السبب الرئيسي لأمراض الرئة، حيث يساهم في أكثر من 80٪ من حالات سرطان الرئة ومرض الانسداد الرئوي المزن  في جميع أنحاء العالم، إلا أنه يمكن أن يؤثر أيضًا على أعضاء أخرى في الجسم، مما يؤدي إلى مضاعفات مختلفة، وفيما يلى نعرض 6 آثار سلبية للتدخين على الجسم، حسب موقع ” onlymyhealth“.


أمراض القلب


يعد التدخين أحد أكبر عوامل الخطر للإصابة بأمراض القلب، كل نفخة من تدخين السجائر تطلق السموم التي تلحق الضرر بالأوعية الدموية، وتزيد من الالتهاب وتراكم الترسبات، مما يؤدي بدوره إلى تضييق الشرايين وإعاقة تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم وإلى القلب.


خطر السرطان


يمكن أن يؤدي التدخين إلى العديد من أنواع السرطان المختلفة، بما في ذلك سرطان الفم والحنجرة والمريء والمعدة والقولون والمستقيم والكبد والبنكرياس والرئة والقصبة الهوائية والقصبات الهوائية والكلى والحوض الكلوي والمثانة البولية وعنق الرحم .


التأثير على الصحة الإنجابية


التدخين يؤثر على الصحة الإنجابية لدى النساء، وفي بعض الحالات، قد تجد النساء المدخنات صعوبة في الحمل أو قد يتعرضن لمضاعفات مثل الولادة المبكرة، وانخفاض وزن الأطفال عند الولادة، وولادة جنين ميت، ووفيات الرضع أثناء الحمل.


مشاكل الأسنان


 حسب مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) ، يمكن أن يزيد التدخين من خطر الإصابة بأمراض اللثة أو اللثة، مما قد يؤثر على بنية العظام التي تدعم أسنانك، تشمل بعض الأعراض الشائعة احمرار اللثة أو تورمها، والمضغ المؤلم، والأسنان الحساسة، ونزيف اللثة.


تسريع شيخوخة الجلد


يؤثر التدخين أيضًا على بشرتك وقد يسرع عملية الشيخوخة، نظرًا لأنه يحرم بشرتك من الأكسجين والمواد المغذية، فإنه يمكن أن يعيق إنتاج الكولاجين والإيلاستين، وهي البروتينات التي تحافظ على نضارة البشرة ومرونتها.


التأثير على عظامك


التدخين خطير على صحة عظامك، فهو لا يقلل من تدفق الدم إلى عظامك فحسب، بل إن النيكوتين الموجود في السيجارة يبطئ أيضًا إنتاج الخلايا العظمية، وهي الخلايا التي تشكل عظامًا جديدة وتساعد العظام القديمة على النمو والشفاء.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى