Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
التغذية

كيف أصبح نباتياً وأمتنع عن أكل اللحوم؟ وهل هذا مضر بالصحة؟


ما هي الحمية الغذائية النباتية؟

الحمية الغذائية النباتية هي نظام غذائي يحتوي على مأكولات نباتية أو ذات مصدر نباتي حتماً، وتلغي أكل الحيوانات ومشتقاتها وتتخصَّص فقط بالنباتات كمصدر للتغذية؛ إذ تخلو من الأغذية النشوية والدسمة وكل ما يمت إلى الدهون بصِلة.

ما هي مميزات النظام الغذائي النباتي؟

  1. يحتوي بوفرة على الأغذية ذات المذاق الشهي والتركيب الغني بالعناصر الضرورية والفائدة الغذائية الكبيرة للجسم.
  2. يُلبي حاجة الجسم اليومية من الفيتامينات والمعادن وغيرها من العناصر الغذائية الضرورية.
  3. يحتوي على أغلب الزمر الغذائية التي يطلبها جسم الإنسان بشكل يومي.
  4. يُحسِّن صحة العضلة القلبية ويرفع كفاءتها.
  5. ينظِّم ضغط الدم.
  6. له تأثير في مرض السكري؛ وذلك لأنَّه يتحكم بارتفاع وانخفاض مستوى سكر الدم.
  7. يؤدي دوراً وقائياً من خطر الإصابة بمرض السرطان.
  8. دوره الأساسي أنَّه يؤدي إلى خسارة الوزن بشكل كبير ولافت للانتباه.

كيف تصبح نباتياً؟

ما عليك إلَّا اتِّباع هذه الخطوات البسيطة والهامة جداً:

1. التحفيز:

أول خطوة في الطريق لتصبح من نباتياً هي أن تُحفِّز نفسك باستمرار، والتحفيز لا يتم بثوانٍ؛ وإنَّما عليك أن تسعى جاهداً إلى أن تصل إلى ما تريده، والموضوع يبدأ من أول لحظة تقرأ فيها الحمية الغذائية، وهنا تبدأ بالتفكير والتحفيز والإجابة عن سؤال:

هل في إمكاني فعلاً أن أصبح نباتياً؟

قبل أن تبدأ اتِّباع النظام ابحث في الإنترنت، واجمع معلومات عن أشخاص أصبحوا نباتيين، وحدِّد هدفك وجهِّز عقلك وقلبك لاستقبال وجبات نباتية بحتة؛ وبذلك تكون قد تجاوزت أول وأهم خطوة.

2. الإحماء أو التحمية:

في هذه الخطوة تبدأ إنجاز ما فكرت وحلمت به، لكن يمكنك أن تبدأ بالتدريج وليس دفعة واحدة، واحرص في الأسبوع الأول على تناول طعامك العادي الذي تتناوله كل يوم، لكن أدخِل نوعاً أو نوعين من المأكولات النباتية البحتة، وهذه الخطوة مفيدة جداً لأنَّك تبدأ بتهيئة المعدة والجسم لاستقبال هذا النوع من الأغذية وستعتاد عليه بسرعة.

3. التقليص أو التقليل:

ويُقصد بها هنا اللجوء إلى التقليل من استهلاك الجسم لعناصر غذائية ذات منشأ حيواني والإكثار من استهلاك عناصر غذائية ذات منشأ نباتي.

4. التخليق أو اختلاق المناخ:

في حال اتَّبعت الخطوات السابقة ونجحت بها عن جدارة وأصبحت نباتياً، فما عليك إلَّا المبادرة بخطوة التخليق؛ أي اختلاق مناخ صحي وملائِم يتوافق مع النظام الذي تسير عليه، مثلاً حاول أن تقصد مطاعم ومحلات تقدِّم وجبات نباتية صرفة لذيذة وشهية؛ فبذلك تعزز نظامك الغذائي.

5. جدولة أو إنشاء جدول:

في هذه الخطوة ننصحك بأن تصمِّم جدولاً أو برنامجاً تكتبه على ورقة بيضاء يتضمن كل الوجبات الغذائية النباتية التي ستتناولها على المائدة خلال أسبوع كامل، وأن تنظم قائمة للمشتريات؛ وتشمل كل المأكولات النباتية الحاوية على كافة العناصر الغذائية الضرورية، وادَّخِر المال والوقت الكافي لشرائها.

6. التنويع بين أصناف الغذاء:

من غير المعقول أن تثابر على تناول الوجبة ذاتها لأيام طويلة؛ فإنَّ ذلك سيسبب لك أضراراً صحية ونفسية، والحل هو أن تلجأ إلى التنويع لتفادي ذلك “التنويع بين الأصناف النباتية”؛ لذا ابحث في الجوجل أو في اليوتيوب أو غيرها من مصادر الإنترنت المختلفة عن وجبات نباتية شهيَّة وصحية، وتعلَّم طريقة تحضيرها وجرِّبها بنفسك وستلاحظ الفارق نحو الأفضل.

أنصحك بالطبَّاخة الشهيرة جولي تشايلد فإنَّها أغنت وأثرَت المطبخ الفرنسي بمأكولاتها اللذيذة، وادعَم نفسك بوجبات خفيفة أو ما يُسمى سناك، وأكثِر من سلطة الفواكه والخضار، فإنَّها تفيد الجسم وتُكسبه المناعة ضد جميع العوامل المُمرضة.

7. مرافقة أناس نباتيين:

الجدير بالذكر أن نقول لك حتى لا تشعر بالوحدة وبأنَّك وحدك من تتَّبع نظاماً غذائياً نباتياً بحتاً: لدينا الحل وهو أن تركِّز في الناحية الاجتماعية؛ أي بمعنى آخر أن تُخالط أناساً نباتيين بامتياز، وتسألهم وتتعلَّم منهم، وتعرض عليهم زيارتك في المنزل، وتقدِّم لهم مأكولات نباتية، فينشأ نوع من الشراكة بينكم، وتصبح كائناً صحياً بامتياز.

8. التمسك بمقولة: “الأكل ليس كل شيء”:

الحياة ليست فقط طعاماً ووجبات، الحياة بهمومها وتعقيداتها ومآسيها أكبر وأعقد من ذلك بكثير؛ لذا نمِّ مهاراتك ونمِّ عقلك، واسعَ إلى بناء جسم قوي وعقل سليم بممارسة عادات صحية إيجابية سلسة وممتعة وغير متعبة كالرياضة، واليوغا، والمطالعة والامتناع عن التدخين وشرب الخمر.

شاهد بالفديو: 7 نصائح لتغذية صحية سليمة

 

كيف أمتنع عن أكل اللحوم؟

يمكنك اللجوء إلى اختصاصي تغذية نباتي يرشدك إلى أكثر من طريقة، وحاول أن تُكثر من السلطات والشوربات والصلصات، وتناول بكثرة الخضار والفاكهة والعسل والحلويات، ولا تقصد حفلات الشواء والولائم التي تتضمن الكثير من المأكولات الحيوانية الدسمة.

ما هو تعريف مصطلح النباتية؟

يشير مصطلح النباتية إلى نمط غذائي صحِّي سليم متوازن يتبعه الملايين من الناس، ويعتمد على تناول فواكه وخضار وحبوب وبقوليات بكميات كبيرة، ويشتمل على كل العناصر الغذائية الضرورية للجسم من فيتامينات ومعادن وأملاح، لكن يخلو من المواد الدسمة والدهنية والنشوية؛ إذ يلجأ إلى أغذية نباتية المصدر فقط.

إلى ماذا ينقسم النباتيون؟

في الحقيقة ينقسم الأشخاص النباتيون إلى أربع فئات:

  1. فيجيتيريان (Vegetarians): هم الأشخاص الذين يبتعدون عن تناول اللحوم والأسماك بكافة أنواعها وأشكالها، ولكنَّهم يأكلون مشتقاتها أو منتجاتها كالبيض والحليب والمنتجات اللَّبنية.
  2. النباتية المتشددة: هم الأشخاص الذين يُحرِّمون تناول اللحوم والأسماك وحتى منتجاتها؛ أي يعتمدون وجبات غذائية نباتية صرفة أو بحته.
  3. حمية غذائية نباتية مبنية على نظام غذائي يعتمد على مأكولات نباتية مطبوخة.
  4. حمية غذائية خام: أي تعتمد على الإكثار من تناول ثمار الفواكه والخضراوات النيِّئة فقط دون غيرها.

انتشار الوجبات النباتية في العالم:

مع تطوُّر التكنولوجيا التي سهَّلت التواصل مع أشهر المهتمين بعلم الطبخ، ومع انتشار البرامج المفيدة والضخمة التي تبث وصفات نباتية هامة ومفيدة، مع ازدهار علم الطبخ وخصوصاً النباتي، وظهور الطباخين النباتيين الذين خلَّدوا هذا النمط من الغذاء في كتب عظيمة، مع ازدهار الزراعة وظهور أسماء نباتات جديدة لم نكُن نعرفها مُسبقاً ولم نكُن نسمع عنها، مع كل هذه الأحداث صار الأشخاص النباتيون أكثر من الأشخاص الذين يتناولون اللحوم إذا صحَّ التعبير.

دلَّت الإحصاءات الأخيرة التي أجراها خبراء علم التغذية على أنَّه في الولايات المتحدة الأمريكية زادت نسبة الأشخاص النباتيين بنسبة كبيرة جداً تبلغ 600%؛ وذلك خلال زمن قصير جداً؛ أي خلال ثلاث سنوات.

في ألمانيا وصل عدد النباتيين إلى 800 ألف من مجمل السكان، وفي بريطانيا بلغت النسبة الوسطيَّة لعدد النباتيين أيضاً حوالي 7% من مجمل السكان.

هل النظام النباتي مضر بالصحة؟

نعم من الممكن أن يضرَّ بالصحة وخصوصاً إذا كان نباتياً صرفاً؛ أي دون وجود أي شيء يمت إلى اللحم بصلة، وتتضاعف أضراره حين يكون موجَّهاً إلى فئة الأطفال والمراهقين الذين تكون أجسامهم بحاجة إلى كل المواد الغذائية لتنمو ومنها اللحوم.

ما هي أضرار النظام الغذائي النباتي؟

  1. مشكلات في العظام بسبب نقص عنصر الكالسيوم الموجود بكثرة في البيض.
  2. هشاشة العظام عند الكبار والكساح عند الأطفال.
  3. زيادة خطر الإصابة بفقر الدم نتيجة نقص امتصاص عنصر الحديد.
  4. الشعور بالتعب.
  5. حدوث نقص بعنصر الحديد.
  6. خسارة الشعر تدريجياً.

ما هي فوائد النظام الغذائي النباتي؟

  1. يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.
  2. يحافظ على سلامة وصحة جهاز الهضم ومن ذلك المعدة.
  3. الحد من ظهور علامات الشيخوخة من خلال احتوائه على مضادات أكسدة.
  4. الوقاية من السرطان.
  5. تقليل خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم.
  6. يساعد على التخلُّص من حالات الإمساك نظراً لاحتوائه على الألياف.

هل الامتناع عن تناول اللحوم مضر بالصحة؟

الإجابة هي نعم؛ إذ إنَّ الامتناع عن اللحوم بأنواعها مضرٌّ بالصحة؛ لذا يجب اللجوء إلى التقليل من أكل اللحوم وليس تركها بشكل كامل.

ما هي فوائد التقليل من تناول اللحوم؟

  1. حماية تجويف المعدة.
  2. الوقاية من السرطان.
  3. التقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

ما هي الفوائد التي نجنيها من اتِّباع الحمية النباتية بشكل دائم ويومي؟

  1. التقليل من خطر الإصابة بارتفاع الكوليسترول المُضر بالصحة.
  2. تساهم الحمية النباتية في انخفاض منسوب ضغط الدم بالجسم.
  3. خسارة كميات كبيرة وفعليَّة من الوزن الزائد.
  4. التقليل من خطر الإصابة بالسمنة.
  5. الحماية من الإصابة من اضطرابات الأمراض المُزمنة والحادة.
  6. منع تراكم الدهون والشحوم داخل أنسجة الجسم.
  7. الوقاية من داء السكري والسرطان الخبيث.

ما هي أضرار تناول وجبات غذائية خالية تماماً من اللحوم؟

  1. حدوث نقص بالبروتينات نتيجة استهلاك كامل عنصر الكالسيوم الموجود في الجسم.
  2. تقليل من مرونة العظام.
  3. زيادة خطر الإصابة بالكسور والرضوض.

في الختام:

إنَّ الصحة نعمة جميلة والحفاظ عليها واجب مقدس؛ لذا احرص على تناول وجبات غذائية متوازنة وصحيَّة تُبقيك حيوياً وقادراً على ممارسة نشاطاتك اليومية دون تعب أو ضجر؛ لذا حافِظ على صحتك فإنَّك دونها لا تستطيع القيام بشيء ولا الاستمتاع بلذة الإنجاز.

المصادر: 1، 2، 3، 4، 5، 6

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى