Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

كيفية التعامل مع التهاب الأنف التحسسي خلال الصيف




هل تعاني من زيادة العطس وسيلان الأنف واحتقان الأنف وحكة العينين وتهيج الحلق خلال فصل الصيف؟ إذا كانت الإجابة بنعم، فقد تكون مصابًا بالتهاب الأنف التحسسي.


ووفقًا لموقع “healthline“، هذه حالة شائعة تصيب الكثير من الناس خلال أشهر الصيف، تُعرف أيضًا باسم حمى القش ، وهي رد فعل تحسسي لمسببات الحساسية المحمولة في الهواء ، مثل حبوب اللقاح وعث الغبار ووبر الحيوانات الأليفة، إذا تُرك التهاب الأنف التحسسي دون علاج ، فإنه يمكن أن يسبب انزعاجًا كبيرًا ويؤثر على نوعية حياة أولئك الذين يعانون منه.


أسباب التهاب الأنف التحسسي


ينتج التهاب الأنف التحسسي عن رد فعل مفرط للجهاز المناعي تجاه مسببات الحساسية ، مثل حبوب اللقاح وعث الغبار ووبر الحيوانات الأليفة. عند التعرض لمسببات الحساسية هذه ، ينتج الجهاز المناعي أجسامًا مضادة تؤدي إلى إطلاق الهيستامين والمواد الكيميائية الأخرى في الجسم، يمكن أن يؤدي ذلك إلى ظهور أعراض التهاب الأنف التحسسي.


أعراض التهاب الأنف التحسسي


يمكن أن تكون أعراض التهاب الأنف التحسسي مزعجة للغاية وتؤثر على الأنشطة اليومية، والتي تشمل:


  • العطس

  • سيلان أو انسداد الأنف

  • حكة بالأنف والحنجرة

  • عيون دامعة

  • عيون متورمة أو حمراء أو حكة

  • تعب


علاج التهاب الأنف التحسسي خلال فصل الصيف

 


تتضمن إدارة التهاب الأنف التحسسي تقليل التعرض لمسببات الحساسية وتقليل شدة الأعراض، تتضمن بعض استراتيجيات الإدارة الفعالة لالتهاب الأنف التحسسي خلال الصيف ما يلي:


تجنب المسببات:

 


من أفضل الطرق للتحكم في التهاب الأنف التحسسي هو تجنب التعرض لمسببات الحساسية، قد يشمل ذلك البقاء في الداخل عندما تكون أعداد حبوب اللقاح عالية ، واستخدام مكيف الهواء لتصفية الهواء ، وتجنب الأنشطة الخارجية في الأوقات التي تكون فيها المواد المسببة للحساسية في ذروتها.


ممارسة النظافة الجيدة :


يمكن أن تساعد ممارسة النظافة الجيدة في تقليل عدد مسببات الحساسية في البيئة. قد يشمل ذلك غسل الفراش والملابس بشكل متكرر ، والتنظيف بالمكنسة الكهربائية بانتظام ، واستخدام أجهزة تنقية الهواء لتصفية الهواء.


استخدام الغسول الأنفي :


 يتضمن الغسول الأنف تنظيف الممرات الأنفية بمحلول ملحي. يمكن أن يساعد ذلك في تقليل احتقان الأنف وتحسين التنفس.


تناول الأدوية :


يمكن استخدام العديد من الأدوية للتحكم في أعراض التهاب الأنف التحسسي، وتشمل مضادات الهيستامين ومزيلات الاحتقان والكورتيكوستيرويدات الأنفية. يوصى بالإرشادات الطبية والوصفات الطبية قبل استخدام أي أدوية.


علاج التهاب الأنف التحسسي خلال فصل الصيف

 


بالإضافة إلى استراتيجيات الإدارة ، هناك العديد من العلاجات المتاحة لالتهاب الأنف التحسسي. وتشمل هذه:


العلاج المناعي لمسببات الحساسية : العلاج المناعي لمسببات الحساسية ، المعروف أيضًا باسم حقن الحساسية ، يتضمن تعريض الجسم لكميات صغيرة من مسببات الحساسية لإزالة حساسية الجهاز المناعي بمرور الوقت.


العلاج المناعي تحت اللسان : يتضمن العلاج المناعي تحت اللسان وضع مستخلصات مسببة للحساسية تحت اللسان للمساعدة في إزالة حساسية الجهاز المناعي.


العلاج المضاد لـ IgE : يتضمن العلاج المضاد لـ IgE منع تأثيرات IgE ، وهو جسم مضاد يشارك في الاستجابة التحسسية.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى