Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

ضربة الشمس والإجهاد الحرارى أبرز أسباب هبوط الدورة الدموية وقد تؤدى للوفاة




مع ارتفاع درجات الحرارة فى فصل الصيف تزداد مخاطر الإصابة بضربة الشمس والإجهاد الحراري، تعد هاتان الحالتان من أخطر المشاكل الصحية المرتبطة بالحرارة، ويمكن أن تكونا قاتلتين إذا لم يتم التعامل معهما بشكل صحيح وفوري.


كشف الدكتور عبد الفتاح أحمد خضر، أستاذ أمراض الباطنة العامة والجهاز الهضمى والكبد بمستشفى إيتاى البارود العام، أن ضربة الشمس حالة طبية طارئة وتحدث عندما يصبح الجسم غير قادر على تنظيم حرارته، ما يؤدي لارتفاع سريع فى درجة حرارة الجسم، وتعتبر ضربة الشمس خطيرة لأنها يمكن أن تؤدي إلى تلف الأعضاء الحيوية.


أعراض ضربة الشمس تشمل:

 


ارتفاع شديد فى درجة حرارة الجسم (قد تصل إلى 40 درجة مئوية أو أكثر).

عدم التعرق، ما يشير إلى أن الجسم لم يعد يحاول تبريد نفسه.

جلد جاف وحار.

نبض سريع وقوي.

صداع حاد.

دوار وارتباك.

غثيان وقيء.

فقدان الوعي.


أما عن الإجهاد الحرارى فأوضح أنه حالة أقل خطورة من ضربة الشمس، ولكنه يمكن أن يتطور إلى ضربة شمس إذا لم يتم معالجته، ويحدث الإجهاد الحراري نتيجة فقدان الجسم لكميات كبيرة من السوائل والأملاح بسبب التعرق المفرط.


أعراض الإجهاد الحراري تشمل:

 


تعرق غزير.

شحوب وبرودة الجلد.

نبض سريع وضعيف.

شعور بالتعب والضعف.

دوار.

صداع.

غثيان.

تشنجات عضلية.


كيف يؤديان إلى هبوط الدورة الدموية؟


وأوضح الطبيب أن ضربة الشمس والإجهاد الحراري تحدثان نتيجة تعرض الجسم لفترات طويلة للحرارة العالية، ما يؤدي إلى فقدان السوائل والأملاح، هذا النقص يسبب هبوط ضغط الدم، وبالتالي يقل تدفق الدم إلى الأعضاء الحيوية مثل الدماغ والقلب والكلى.


عندما يفقد الجسم الكثير من السوائل، يمكن أن يؤدي ذلك إلى انخفاض حجم الدم، مما يجعل من الصعب على القلب ضخ الدم بشكل كافى، هذا الانخفاض في تدفق الدم يمكن أن يؤدي إلى:


نقص الأكسجين الواصل إلى الأعضاء الحيوية

تضرر الأنسجة والأعضاء

فشل وظائف الأعضاء


كيف يمكن أن تسبب الوفاة؟


إذا لم يتم التعامل مع ضربة الشمس أو الإجهاد الحراري بسرعة، كشف الكئيب أنه يمكن أن تتطور الحالة إلى صدمة حرارية وفشل في الأعضاء، هذا  الضرر الذي يلحق بالأعضاء الحيوية قد يكون غير قابل للإصلاح، ويمكن أن يؤدي إلى الوفاة.


الإسعافات الأولية والعلاج فى حال تعرض الشخص لضربة شمس وفقا لموقع هيلث لاين :

 


نقل المصاب إلى مكان بارد: يجب على الفور نقل الشخص إلى مكان مظلل أو مكيف.

تبريد الجسم: يمكن استخدام الماء البارد أو الكمادات الباردة لتبريد الجسم.

تناول السوائل: يجب تقديم الماء والسوائل المحتوية على الأملاح، مثل مشروبات الرياضة، لتعويض فقد السوائل والأملاح.

طلب المساعدة الطبية: في حالات ضربة الشمس، يجب الاتصال بالطوارئ فورًا، حيث قد يحتاج المصاب إلى علاج طبي متخصص.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى