Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

خبراء يحذرون من خطورة السجائر الإلكترونية بنكهة الحلوى واللبان لجذب الأطفال




تم ربط السجائر الإلكترونية بـ 5 حالات وفاة في بريطانيا، ويحذر الخبراء من أن الأرقام الصادمة تثبت أن التدخين الإلكتروني ليس آمنًا، بحسب ما جاء في صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.


قال بعض الخبراء، إن الفيبينجVaping  أقل ضررًا بكثير من التدخين، تم ربط السجائر الإلكترونية بـ 5 وفيات في بريطانيا


لم يثبت أن أيًا من الوفيات، التي حدثت جميعًا منذ عام 2010، كان سببها مباشرة عن التدخين الإلكتروني – الفيبينج – vaping لم يتم ذكر أي عمر لأي من الوفيات، لكن رؤساء الصحة المكلفين بمراقبة سلامة السجائر الإلكترونية e- cigs  يعترفون بأن هناك “شكًا” في أن الأجهزة قد تكون مسؤولة تم وضع اثنين نتيجة حدوث اضطرابات في القلب، والسكتة القلبية.


تم إلقاء اللوم على المضاعفات التنفسية للوفيات الثلاث الأخرى، أحدها بسبب استنشاق الدهون – وهي نتيجة محتملة معروفة للتدخين الإلكتروني.


وتم تسجيل ما يقرب من 1000 رد فعل سلبي خطير على السجائر الإلكترونية من قبل هيئة الرقابة الصحية البريطانية، بما في ذلك اضطرابات الدم والجهاز العصبي والجهاز التنفسي، بالإضافة إلى السرطان والإصابات مثل الحروق، ويشمل ذلك 5 وفيات مرتبطة بالأجهزة.


وتشير أحدث الأرقام إلى أن نسبة البالغين الذين يستخدمون السجائر الإلكترونية في المملكة المتحدة قد ارتفعت العام الماضي إلى أعلى معدل على الإطلاق، عند 8.3 %، وفقًا لمؤسسة Action on Smoking and Health الخيرية يمثل هذا ما يقرب من 4.3 مليون شخص في جميع أنحاء البلاد.


تم تسجيل ما يقرب من 1000 رد فعل سلبي خطير على السجائر الإلكترونية من قبل هيئة الرقابة الصحية البريطانية، بما في ذلك اضطرابات الدم والجهاز العصبي والجهاز التنفسي، بالإضافة إلى السرطان والإصابات مثل الحروق. ويشمل ذلك خمس وفيات مرتبطة بالأجهزة. تشير أحدث الأرقام إلى أن نسبة البالغين الذين يستخدمون السجائر الإلكترونية في المملكة المتحدة قد ارتفعت العام الماضي إلى أعلى معدل على الإطلاق، عند 8.3% ، وفقًا لمؤسسة Action on Smoking and Health الخيرية، يمثل هذا ما يقرب من 4.3 مليون شخص في جميع أنحاء البلاد


كما تم تسجيل ما يقرب من 1000 رد فعل سلبي خطير على السجائر الإلكترونية من قبل هيئة الرقابة الصحية البريطانية، بما في ذلك اضطرابات الدم والجهاز العصبي والجهاز التنفسي، بالإضافة إلى السرطان والإصابات مثل الحروق.


يأتي ذلك وسط مخاوف متزايدة بشأن أزمة السجائر الإلكترونية للأطفال في بريطانيا، حيث تضاعفت المعدلات في غضون سنوات، حيث إن العروض الملونة للأدوات، التي تباع مقابل أقل من 5 جنيه إسترليني، يتم بيعها في الشوارع الرئيسية في جميع أنحاء المملكة المتحدة.


اثنان من الوفيات الخمس كانت بسبب اضطرابات القلب، بما في ذلك السكتة القلبية، تم إلقاء اللوم على المضاعفات التنفسية للآخرين، حيث تسبب أحدها في استنشاق الدهون – وهي نتيجة محتملة معروفة لتدخين السجائر الإلكترونية.


يجذب المصنعون الأطفال بنكهات مثل العلكة” اللبان” والحلوى القطنية وبعض المتاجر تبيع الأجهزة بجانب الحلويات، كما طالب خبراء آخرون بفرض حظر كامل على السجائر الإلكترونية التي تستخدم لمرة واحدة، التي تحظى بشعبية بين المراهقين.


يمكن أن يؤدي ذلك إلى مراجعتها أو إضافة تحذيرات إلى الملصق أو حتى إخراجها من السوق، منذ عام 2016 ، غطت الخطة، التي تديرها وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية (MHRA) ، السجائر الإلكترونية وحاويات إعادة التعبئة.


ومع ذلك، فإن تقرير البطاقة الصفراء – الذي سمي على اسم الأشكال الصفراء المستخدمة في البداية في الستينيات – لا يثبت أن المنتج المعني هو السبب.


في بعض الأحيان يمكن أن تكون ردود الفعل جزءًا من حالة أساسية وليست ناجمة عن السيجارة الإلكترونية.، وتضيف: “يجب أخذ العديد من العوامل في الاعتبار عند تقييم ما إذا كانت السيجارة الإلكترونية قد تسببت في حدوث رد فعل سلبي تم الإبلاغ عنه“.


تسمح السجائر الإلكترونية للناس باستنشاق النيكوتين في بخار – والذي ينتج عن طريق تسخين سائل يحتوي عادة على البروبيلين جليكول والجلسرين والمنكهات والمواد الكيميائية الأخرى.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى