Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

خبراء الصحة: توقعات بإصابة 1.5 مليون بكورونا خلال احتفالات الكريسماس ببريطانيا



يتوقع كبار الخبراء إصابة ما لا يقل عن 1.5 مليون شخص في يوم عيد الميلاد حيث يحث رؤساء الصحة المرضى على الاحتفال بمفردهم ويتخلى البريطانيون بالفعل عن خططهم الاحتفالية، وذلك وفقًا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية.


وقالت الصحيفة، إن الأرقام تظهر أن 1.2 مليون شخص أصيبوا بـفيروس كورونا في الأسبوع حتى 9 ديسمبر، ويقول الخبراء إنه من المرجح أن تستمر الإصابات بالارتفاع فى الأسابيع منذ ذلك الحين.


أشارت بيانات رسمية إلى أن أكثر من مليون بريطاني سيصابون بـفيروس كورونا في عيد الميلاد هذا العام، حيث ارتفعت الحالات بنسبة 9% في أقل من أسبوع، حث رؤساء وكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة (UKHSA) أي شخص “يشعر بتوعك” على تجنب أحبائهم خلال فترة الأعياد، لقد أعرب البريطانيون المحبطون بالفعل عن تصريحاتهم بشأن كيفية اضطرارهم إلى إلغاء خططهم بعد أن أثبتت الاختبارات الإيجابية، تظهر أرقام مكتب الإحصاءات الوطنية ( ONS ) إصابة 1.2 مليون شخص بالفيروس في أي يوم من أيام الأسبوع حتى 9 ديسمبر في إنجلترا، لقد ارتفع إلى 1.1 مليون شخص يقدر أنهم مصابون بالفيروس قبل أربعة أيام فقط.


قال الخبراء، إنه من المرجح أن تستمر الإصابات في الارتفاع في الأسابيع المقبلة، مع اختلاط المزيد من الناس في الداخل لحضور حفلات اجتماعية خلال الطقس البارد .


قال البروفيسور بول هانتر، خبير الصحة العامة في جامعة إيست أنجليا، يبدو أن الإصابات لا تزال في ارتفاع ولكن ليس بالسرعة التي كانت عليها في الموجات السابقة، لذلك أظن أننا سنشهد ارتفاعًا في أعداد العدوى إلى ما بعد عيد الميلاد، ولكن من المحتمل أن تبلغ ذروتها بعد فترة وجيزة، غالبًا ما ترتبط الفترة التي تسبق عيد الميلاد بزيادة فرص انتقال فيروسات الجهاز التنفسي، لكن الاختلاط السكاني يكون أقل بكثير خلال عطلة عيد الميلاد.


تظهر البيانات الأحدث أن عدد الأشخاص في المستشفيات مع كورونا في إنجلترا واسكتلندا وويلز في اتجاه تصاعدي واضح، حيث ارتفع المرضى في إنجلترا بنسبة 29 % في الأسبوع الماضي إلى أعلى مستوى منذ ما يقرب من شهرين.


وقالت الصحيفة، في إنجلترا كانت كورونا هو الأكثر انتشارًا بين البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و 34 عامًا، مع اختبار 2.8% من أولئك في الفئة العمرية إيجابية خلال الأسبوع، على الصعيد الإقليمي، كانت العدوى أكثر شيوعًا في لندن، حيث أصيب 2.5 % من السكان بالفيروس، تليها الجنوب الغربي (2.4 %) ، وغرب ميدلاندز (2.3 %) والشمال الشرقي (2.2 %).


وقالت سارة كروفتس، نائبة مدير تحليل مسح العدوى بفيروس كورونا، تُظهر بيانات اليوم ارتفاع إصابات كورونا للأسبوع الرابع على التوالي في إنجلترا، مع استمرار ارتفاع الحالات في اسكتلندا، حيث زادت العدوى بين معظم البالغين دون سن الــ 70، بينما شهد الأطفال في سن المدرسة الثانوية انخفاضًا في العدوى، مضيفة، إنه “سنواصل مراقبة البيانات عن كثب خلال الأسابيع المقبلة، يأتي هذا الارتفاع بعد أن توسل مديرو الصحة إلى البريطانيين لإلغاء خططهم في عيد الميلاد إذا كانوا يعانون من أي أعراض لفيروس كورونا أو الأنفلونزا.


فتاة تزين غرفتها بشكل فيروس كورونا للاحتفال فى منزلها


قالت الدكتورة ماري رامزي، مديرة هيئة الخدمات الصحية في الولايات المتحدة، يمكن أن يتسبب كل من كورونا والإنفلونزا في مرض خطير أو حتى الموت للأشخاص الأكثر ضعفًا في مجتمعاتنا، ولذلك من المهم أيضًا تجنب الاتصال بأشخاص آخرين إذا كنت مريضًا من أجل المساعدة في وقف انتشار العدوى خلال عيد الميلاد، وفترة العام الجديد.


كشف عشرات الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس هذا الأسبوع أن خططهم الاحتفالية قد دمرت بالفعل بفضل فيروس كورونا، شارك البعض بتغريدات عبر تويتر نتيجة عدم قدرتهم على الاحتفال باعياد الكريسماس، لكن البعض حاول رؤية الجانب المشرق للأشياء، حيث شارك شخص واحد ورأسه في وعاء سمك وكتب على تويتر:” أنا لبقية عيد الميلاد”، وقامت إحدى النساء بتزيين غرفة معيشتها بزخارف  مع قطع حمراء وخضراء للفيروس تحل محل الحلي التقليدية احتفالا بالكريسماس.


وقالت الصحيفة، إنه لم يعد الأشخاص الذين يصابون بفيروس كورونا مطالبين قانونًا بالعزل ، لكن هيئة الخدمات الصحية البريطانية NHS  توصي أولئك الذين ثبتت إصابتهم بتجنب الاتصالات الاجتماعية لمدة 5 أيام على الأقل.


وأشارت الصحيفة إلى انه يمكننا جميعًا اتخاذ إجراءات لوقف انتشار الأنفلونزا والأمراض الأخرى، إذا شعرت بتوعك، فحاول البقاء في المنزل، وإذا اضطررت للخروج – ارتدِ غطاءً للوجه في أماكن مغلقة، اغسل يديك بانتظام، مع تهوية الأماكن المغلقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى