Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

حساسية الفركتوز.. لماذا تحدث وكيفية علاجه؟




هل تعانى من الانتفاخ أو عدم الراحة بعد تناول الفاكهة أو السكريات والحلويات؟..فقد يكون ذلك علامة على عدم تحمل الفركتوز أي أنك مصاب بحساسية الفركتوز، وهذه الأعراض تحدث عندما يكافح جسمك لهضم الفركتوز، وهو نوع من السكر موجود فى الفواكه والخضروات والعديد من الأطعمة المصنعة كالحلويات، ووفقا لموضع healthshots سنتعرف أكثر عن المرض.




تحدث حساسية  الفركتوز عندما يكافح الجسم لتكسير أو امتصاص الفركتوز، وهو نوع من السكر موجود فى الفواكه والخضروات والمحليات، ويصل هذا الفركتوز غير الممتص إلى القولون حيث تقوم بكتيريا الأمعاء بتخميره، مما يسبب الانتفاخ والغازات ومشاكل هضمية أخرى.


أنواع حساسية  الفركتوز


هناك نوعان رئيسيان من عدم تحمل الفركتوز:


– عدم تحمل الفركتوز الوراثي (HFI)

هذا اضطراب وراثي نادر ناتج عن نقص إنزيم ألدولاز ب، وهو ضروري لاستقلاب الفركتوز، وفقًا لدراسة أجريت عام 2023 ونشرت في مجلة StatsPearl . هذه الحالة موجودة منذ الولادة ويمكن أن تسبب أعراضًا شديدة إذا تم استهلاك الفركتوز.

– سوء امتصاص الفركتوز

هذه حالة أكثر شيوعًا حيث لا تتمكن الأمعاء الدقيقة من امتصاص الفركتوز. يمكن أن يؤدي هذا إلى أعراض مثل الانتفاخ والغازات والإسهال عند تناول الأطعمة التي تحتوي على الفركتوز، وفقًا لدراسة أجريت عام 2016 ونشرت في مجلة طب الأطفال الجزيئي والخلوي .

أسباب حساسية  الفركتوز

يمكن أن يحدث عدم تحمل الفركتوز بسبب عوامل مختلفة اعتمادًا على ما إذا كان وراثيًا أو مكتسبًا.

– عدم تحمل الفركتوز الوراثي (HFI)

الطفرة الجينية: يحدث HFI بسبب طفرات في جين ALDOB، الذي يوفر التعليمات لصنع إنزيم ألدولاز ب. هذا الإنزيم ضروري لعملية التمثيل الغذائي السليم للفركتوز، كما وجد في دراسة أجريت عام 2022 ونشرت في مجلة طب الأطفال السريرية العالمية . بدون كمية كافية من ألدولاز ب، يمكن أن يتراكم الفركتوز في الكبد والكلى والأمعاء الدقيقة، مما قد يؤدي إلى أعراض شديدة عند تناول الفركتوز.

– سوء امتصاص الفركتوز

في حالة سوء امتصاص الفركتوز، تصبح الخلايا المبطنة للأمعاء الدقيقة غير قادرة على نقل الفركتوز من الأمعاء إلى مجرى الدم بشكل فعال. ويحدث هذا غالبًا بسبب نقص أو خلل في GLUT5، وهو بروتين ناقل للفركتوز.

– متلازمة القولون العصبي (IBS)

وجدت دراسة نُشرت في مجلة BMC Gastroenterology Journal أن الأشخاص المصابين بمتلازمة القولون العصبي (IBS) خضعوا لاختبار عدم تحمل الفركتوز ومن المثير للاهتمام أن أولئك الذين لم يتمكنوا من امتصاص أحد أنواع السكر كانوا أكثر عرضة لمشاكل في امتصاص النوع الآخر أيضًا.

– فرط نمو البكتيريا في الأمعاء الدقيقة (SIBO)

وجدت دراسة نُشرت في مجلة Neurogasteroentrology Motility أن الأشخاص المصابين بفرط نمو البكتيريا في الأمعاء الدقيقة كانوا أكثر عرضة لمشاكل امتصاص الفركتوز مقارنة بالأشخاص الأصحاء.

– مشاكل في الجهاز الهضمي

إن أمراضًا مثل مرض كرون والتهاب القولون التقرحي يمكن أن تؤثر سلبًا على امتصاص العناصر الغذائية، بما في ذلك الفركتوز.

– العوامل الغذائية

إن اتباع نظام غذائي غني بالفركتوز أو أنواع معينة من الألياف قد يرهق قدرة الأمعاء الدقيقة على امتصاص الفركتوز، مما يؤدي إلى ظهور أعراض سوء الامتصاص. ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لإثبات ذلك.

– العدوى

يمكن أن تؤدي عدوى الجهاز الهضمي إلى إتلاف بطانة الأمعاء مؤقتًا، مما يؤثر على قدرتها على امتصاص العناصر الغذائية، بما في ذلك الفركتوز. ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من البحث لإثبات هذا الادعاء.

ما هي أعراض حساسية  الفركتوز؟

قد تختلف أعراض عدم تحمل الفركتوز في شدتها اعتمادًا على كمية الفركتوز المستهلكة ومستوى عدم تحمل الفرد. وفيما يلي الأعراض الشائعة لعدم تحمل الفركتوز، ومنها:

-أعراض الجهاز الهضمي

-الانتفاخ

-تركم الغازات

-إسهال

-آلام أو تقلصات في البطن

-غثيان

-تعب

-الصداع

طرق علاج حساسية  الفركتوز

يتضمن علاج عدم تحمل الفركتوز إدارة الحالة من خلال التغييرات الغذائية والتدخلات الطبية في بعض الأحيان. والهدف هو تقليل الأعراض والحفاظ على نظام غذائي متوازن. فيما يلي الطرق الأساسية لعلاج عدم تحمل الفركتوز.

– تناول نظامًا غذائيًا منخفض الفركتوز

العلاج الأكثر فعالية هو اتباع نظام غذائى منخفض الفركتوز. ويتضمن ذلك تجنب الأطعمة والمشروبات عالية الفركتوز، مثل بعض الفواكه والخضروات والمحليات والأطعمة المصنعة.

– ابحث عن طعام بديل

استبدل الأطعمة الغنية بالفركتوز ببدائل منخفضة الفركتوز. على سبيل المثال، اختر التوت بدلاً من التفاح أو الكمثرى واستخدم الجلوكوز أو الدكستروز كمحليات بدلاً من تلك التى تحتوى على الفركتوز.

– إعادة إدخال الأطعمة التى تحتوى على الفركتوز ببطء

بعد تحسن الأعراض، يمكن لبعض الأشخاص إعادة تناول كميات صغيرة من الفركتوز تدريجيًا لتحديد مستوى تحملهم. ويجب أن يتم ذلك تحت إشراف أخصائي رعاية صحية.

– الدواء

يمكن أن تساعد مكملات الإنزيمات المتاحة دون وصفة طبية، مثل إيزوميراز الزيلوز، بعض الأفراد على تكسير الفركتوز بشكل أكثر فعالية، مما يقلل الأعراض عند تناولها مع وجبات الطعام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى