Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

تعرف على العلامات التحذيرية للسلوك العنيف عند الأطفال وطرق التعامل معها



يشعر الآباء والأمهات بالقلق من رؤية السلوك العنيف عند الأطفال، لكنهم يتوقعون أن يتوقف هذا السلوك عندما يكبرون، لكن الحقيقة أنه يجب التعامل مع السلوك العنيف عند الأطفال بجدية منذ الصغر حتى لا يصبح متأصلاً في شخصيتهم، في هذا التقرير نتعرف على بعض العلامات التحذيرية المبكرة للسلوك العنيف عند الأطفال وطرق التعامل معه، بحسب موقع “Health”.


 

السلوكيات العنيفة الشائعة عند الأطفال


تساعد علامات الإنذار المبكر الآباء في تحديد الأطفال المعرضين لخطر أن يصبحوا عدوانيين، يتضمن السلوك العنيف لدى الأطفال والمراهقين مجموعة واسعة من السلوكيات:


-نوبات الغضب 


-العدوان الجسدي


-الشجار


-التهديدات أو محاولات إيذاء الآخرين (بما في ذلك أفكار الرغبة في قتل الآخرين)


-استخدام الأسلحة


-القسوة تجاه الحيوانات


-إشعال النار


-التدمير المتعمد للممتلكات


-التخريب


 

ما الذي يمكن أن يثير العنف عند الأطفال؟


في بعض الظروف ، ينتقد الأطفال بسبب غضبهم من مشكلة أكبر من أن يتمكنوا من التعامل معها.


 قد يكون ذلك أيضًا لأنهم لم يتعلموا التعامل مع عواطفهم أو حل المشكلات بطرق مقبولة اجتماعيًا.


في بعض الظروف، قد يتعامل الأطفال مع تحديات فريدة مثل أحداث الحياة المجهدة ، أو مشكلات التحكم في مشاعرهم، أو ضعف التركيز ، أو التوحد ، أو فرط النشاط قد يكون للبالغين تأثير هائل في جميع المواقف ، حتى عندما يتم تشخيص الأطفال بمشاكل سلوكية كبيرة.


 

كيف تتعامل مع العنف والعدوانية عند الأطفال ؟


فيما يلي بعض الاقتراحات حول كيفية التعامل مع السلوك العدواني لدى الصغار:

1. التعرف على أسباب العدوانية


إذا كانت عدوانية الطفل موجهة بشكل متكرر إلى والديه، فإن علماء نفس الأطفال يعتقدون أن الأطفال غير قادرين على نقل مشاعر العجز أو القلق أو الغضب إلى والديهم بطريقة مناسبة. 


ونتيجة لذلك ، فإنهم يتصرفون بعدوانية ويكونون أكثر عرضة للضرب والدفع والركل والصراخ أفضل طريقة لمساعدتهم هي تعليمهم التعبير عن مشاعرهم بالكلمات بدلاً من العدوان.


 

2. الإساءة ليس لها أي مبرر


لا تقبل أي تبرير لسوء المعاملة ضع هذا على قطعة من الورق وألصقه في الثلاجة اجعل شعار أسرتك “لا يوجد عذر لسوء المعاملة”. اجعل طفلك مسؤولاً عن أفعاله العدوانية ، بغض النظر عن التفسير.


 تذكر أن الاستفزاز اللفظي ليس عذرًا لسوء المعاملة ولا مبررًا لرد فعل عنيف.


 

3. ساعدهم على إبراز جانبهم الإبداعي


شجع الصغار على ممارسة الهوايات مثل الرسم وركوب الدراجات والسباحة والقراءة سيساعد هذا الأطفال في إعادة توجيه أفكارهم بعيدًا عن الغضب أو المشاعر الأخرى غير المرغوب فيها. يمكن للأطفال التعبير عن غضبهم بالدوس على أقدامهم أو الركض السريع أو ركوب الدراجات أو حتى الرقص. 


 

4. ساعدهم في السيطرة على غضبهم 


يجب على الآباء أن يوفروا لأبنائهم بدائل لفظية لغضبهم، مثل العد التنازلي من مائة إلى واحد الغناء بصوت عالٍ والركض في أرجاء المنزل حتى يتمكنوا من التحكم في عواطفهم. 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى