Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

بعد وفاة مصطفى درويش.. احذر قلة النوم تسبب نوبات قلبية وجلطات دماغية



كشفت الفنانة نهال عنبر، عضو مجلس إدارة نقابة المهن التمثيلية، عن سبب وفاة الفنان مصطفى درويش، حيث قالت فى تصريح خاص لـ”اليوم السابع” إن الوفاة كانت بسبب توقف عضلة القلب بشكل مفاجئ، وكان الفنان الراحل كتب تدوينة على مواقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”: “هو أنا بس اللى ما بقتش عارف أنام”.


أكد الدكتور أنطون تيخونوفسكي أخصائي طب الأعصاب، أن قلة النوم تؤثر سلبًا في جميع أجهزة الجسم، ويمكن أن تؤدي إلى الإصابة باحتشاء عضلة القلب والجلطة الدماغية، موضحًا أن الأرق مشكلة تزعج الكثيرين لما له من تداعيات على صحة الجسم، بحسب ما ذكرته صحيفة  Gazeta.RU خاصة أن من عواقب قلة النوم الهلوسة وأمراض القلب والأوعية الدموية وغير ذلك، ويجب أن ينام الشخص البالغ لمدة تتراوح بين 7-9 ساعات في اليوم، وإذا انخفضت ساعات النوم مقارنة بالمعايير الفيسيولوجية حتى بضع ساعات فإنها تعني الحرمان من النوم.


وبغض النظر عن أسباب قلة النوم تحصل في الجسم انحرافات عن المعايير، يمكن أن تؤدي في النهاية إلى اضطرابات صحية كاضطراب الوظائف الإدراكية وانخفاض الأداء والاضطرابات العاطفية، على حد قوله.


وبالإضافة إلى مشكلات الذاكرة والتركيز الناجمة عن انخفاض مدة النوم، يصبح الشخص سريع الانفعال، وليس لدى الجهاز العصبي الوقت الكافي لمعالجة الانطباعات والعواطف المتراكمة على مدار اليوم السابق ويؤدي النوم غير الكافي عند الأطفال إلى ظهور أعراض اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط، تلك التي تختفي حال تحسن النوم.


ولفت أخصائي الأعصاب أيضًا إلى أنه يصبح الحرمان المزمن من النوم سببا في زيادة الوزن، لأنه في الليل تنشط في الجسم عدة مواد تنظم عملية التمثيل الغذائي من بينها الجريلين واللبتين، ومع انخفاض مدة النوم، يزداد تركيز هرمون الجريلين المحفز للشهية، مقابل هذا ينخفض تركيز هرمون اللبتين الذي يكبحها.


تنشط في الجسم أثناء النوم عمليات تجديد الأنسجة، وتعتمد هذه العملية بصورة أساسية على هرمون السوماتوستاتين الذي ينتجه الجسم في فترة النوم العميق، أي أن انخفاض مستوى هذا الهرمون الذي يطلق عليه اسم هرمون النمو يؤدي إلى سوء التئام الجروح واستعادة الحالة الصحية بعد الإصابات والارهاق البدني.


كما أشار إلى أن “الانحراف الدائم لوقت النوم عن القاعدة الفسيولوجية هو أيضا عامل خطر لتطور متلازمة التمثيل الغذائي، التي يمكن أن تؤدي إلى مشكلات في القلب والأوعية الدموية، بما فيها احتشاء عضلة القلب والجلطة الدماغية.


كما أن منظومة المناعة تعاني عند انخفاض جودة النوم أيضا، فمثلا أظهرت نتائج تجربة أجريت في عام 2003، تضمنت فحص المرضى الذين تم تطعيمهم ضد التهاب الكبد، أن كمية الأجسام المضادة لدى المرضى الذين لم يناموا في الليلة التالية للتطعيم، اقل مرتين مقارنة بها لدى المرضى الذين ناموا جيدا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى