Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

بروتينات البلازما من علاج حالات النزيف والحروق الشديدة إلى كورونا



كشفت دراسة كندية أجراها فريق طبي بمعهد لوسون للبحوث الصحية الكندية أنماطًا جديدة من بروتينات بلازما الدم لدي  المرضى المصابين بأمراض خطيرة والتي قد تساعد في تطوير علاج كورونا الحاد، حسبما نشرت  مجلة الطب الخلوي والجزيئي ونقله موقع ويب ميد.


 

أوضحت الدراسة ، أن البروتينات التي يُطلق عليها اسم بروتين البلازما، تطلقها الخلايا التي غالبًا ما تلعب دورًا مهمًا في استجابة الجسم المناعية للفيروسات، ودرس فريق البحث كيف يتكيفون ويتغيرون استجابة لعدوى كورونا أو كوفيد 19.


 


فتم أخذ عينات دم من 30 شخصًا في ثلاث مجموعات من المرضى في مركز لندن للعلوم الصحية، وكان لدى مجموعة واحدة مرضى مصابين بكورونا ، ومجموعة أخرى كان لديها مرضى يعانون من عدوى شديدة ولكن كانت سلبية، وكانت المجموعة الثالثة عبارة عن مجموعة تحكم صحية، وتم سحب عينات الدم في يوم إدخال الرعاية الحرجة ومرة ​​أخرى في الأيام الثلاثة والسابعة والعاشرة في المستشفى.


 


ويقول الدكتور دوجلاس فريزر طبيب الرعاية الحرجة في مستشفى الأطفال  وأستاذ في جامعة ويسترن شوليتش،بأونتاريو الكندية “لقد جمعنا البلازما من  المرضى وقمنا بقياس ما يزيد عن ألف بروتين بدقة كبيرة باستخدام تقنية جديدة تجمع بين علم المناعة وعلم الجينوم، وباستخدام هذه التكنولوجيا المتقدمة ، تمكنا من تحليل أنماط البروتين بشكل أفضل وفهم أفضل لما يحدث لكوفيد 19،  وخاصة في المرضى المصابين بأمراض خطيرة.”


ووجد فريق البحث أن مرضى كورونا  أظهروا تغيرات في مسارات صد المناعة ، والتي تحافظ عادة على توازن الجهاز المناعي، و تم تصعيد التغييرات في المرضى المصابين بأمراض خطيرة، و ساعدت تحليلات بروتين البلازما الباحثين في تحديد أي خلايا في الجسم تنشط أثناء حالة المرض وأي مسارات إشارات تم تنشيطها.


 


فالتحليل المتعمق لبروتينات البلازما  يساعد على التقاط بروتينات الأنسجة التي يمكن أن تزود بالمعلومات المتعلقة بسلامة الأعضاء أثناء الإصابة،  وهذا مهم لأنه سيسمح لنا بالبحث عن مؤشرات حيوية جديدة للدم خاصة بمرضى كوفيد19 .


 


ويأمل الباحثون  أن تسمح لهم هذه الدراسة  بتحديد المرضى الذين سيصابون بأمراض خطيرة وتطوير علاجات جديدة لمواجهة التغيرات التي تحدث داخل أجسامهم، ويمكن  الآن فحص علاجات دوائية جديدة محتملة على أمل تحسين النتائج لهؤلاء المرضى.


وستكون الخطوات التالية لفريق البحث هي استخدام هذه التقنية لفحص المؤشرات الحيوية للبلازما لدى مرضى كورونا  لفترة طويلة لتحديد سبب إصابة البعض بمرض طويل الأمد بعد الإصابة. 


 


تستخدم بروتين البلازما لإمداد الجسم ببروتينات الدم الأساسية في بعض الحالات المرضية التي تؤدي إلى انخفاض مستوى بروتينات الدم مثل: حالات النزيف. الحروق الشديدة. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى