Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

النوبات القلبية شائعة فى الشتاء.. 7 نصائح للحفاظ على قلبك



يعد البرد أحد أكثر المخاوف الصحية شيوعًا التي يواجهها الأشخاص خلال فصل الشتاء، على الرغم من أن العديد من الأشخاص يربطون هذا الخطر بالظروف القاسية مثل انخفاض درجة الحرارة أو قضمة الصقيع ومع ذلك، قد يكون للتغير في درجة الحرارة آثار غير متوقعة على صحتك، وخاصة على قلبك، مع وضع ذلك في الاعتبار، من المهم فهم السبب والطرق التي يمكننا من خلالها حماية قلوبنا في هذا الطقس، وإليك الأسباب التي تجعل النوبات القلبية أكثر شيوعًا في الشتاء وكيف يمكننا منع ذلك، وفقا لما نشره موقع “ndtv”.


هل النوبات القلبية أكثر شيوعًا في الشتاء؟

تنقبض الأوعية الدموية استجابة للبرد، قد ترتفع أيضًا فرصة الإصابة بالسكتة الدماغية والنوبات القلبية نتيجة لذلك، يمكن أن يؤدي انقباض الشريان التاجي في فصل الشتاء إلى تفاقم الذبحة الصدرية أو ألم الصدر الناجم عن أمراض القلب التاجية.
 


يعمل قلبك بجهد أكبر للحفاظ على درجة حرارة الجسم الطبيعية عندما يكون الجو باردًا بالخارج، نظرًا لأن رياح الشتاء تجبر جسمك على فقدان الحرارة بشكل أسرع، قد تضيق الشرايين التاجية نتيجة ارتفاع ضغط الدم، مما قد يقلل من كمية الدم والأكسجين التي تصل إلى القلب وعضلاته. قد تكون النتيجة نوبة قلبية. مقارنة بالصيف، عندما نتعرق أكثر، يكون حجم الدم لدينا أيضًا أعلى في الشتاء، ينتج ارتفاع ضغط الدم عن احتفاظ الجسم بمزيد من السوائل.


 


بشكل عام، يؤثر الطقس البارد أيضًا على سلوك الناس، زيادة الوزن وانخفاض التمارين البدنية مثالان على ذلك، كلا هذين العاملين يزيد من احتمالية التعرض لمضاعفات قد تؤدي إلى نوبة قلبية، بالإضافة إلى ذلك ، قد يأكل الناس المزيد من الطعام، مما يؤدي إلى تفاقم مشكلة زيادة الوزن.


 


انخفاض كميات التعرض لأشعة الشمس هو تأثير مهم آخر، قد يؤدي هذا التقليل من التعرض للشمس إلى نقص فيتامين (د) إما لأن الناس يقضون وقتًا أطول في الداخل أو لأن بعض المناطق تتلقى ضوءًا أقل من أشعة الشمس، بحثت العديد من الأبحاث في العلاقة بين نقص فيتامين (د) واضطرابات القلب والأوعية الدموية. على الرغم من عدم وجود دليل يدعم ذلك ، إلا أن تناول فيتامين (د) قد يكون مرتبطًا بشكل غير مباشر بالحد من مشاكل القلب.


كيف تحافظ على صحة القلب في فصل الشتاء

مثل معظم الأمراض ، هناك تدابير وقائية يمكن أن تساعد في تقليل خطر الإصابة بالأمراض، وبالمثل ، يمكن لبعض الإجراءات التصحيحية والوقائية أن تساعد في تقليل خطر الإصابة بالنوبات القلبية في الشتاء.


اتبع هذه الإجراءات لتحسين صحة القلب:


تجنب الأطعمة المقلية أو الدهنية أو السكرية


أو التي تحتوي على نسبة عالية من الكوليسترول لأنها قد تزيد من فرص الإصابة بأمراض القلب، إذا كنت عرضة لدرجات الحرارة الباردة ، فاحرص على ارتداء طبقات كافية للحفاظ على دفء جسمك.


حافظ على نشاط بدني خلال فصل الشتاء


حتى لو بدا الأمر صعبًا، لا يلزم القيام بالتمرين في الخارج. يمكنك ممارسة التمارين في الداخل عن طريق ممارسة اليوجا أو الرقص أو التمارين الرياضية الخفيفة أو التمارين المنزلية أو التأمل، التمرين المنتظم يساعدك على الحفاظ على لياقتك والحفاظ على دفء جسمك.


راقب عن كثب المشكلات الطبية مثل مشاكل الكلى والأوعية الدموية وضغط الدم


إذا لم يتم علاج هذه الأمراض ، فإنها تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.


توقف عن التدخين لأنه يزيد من خطر إصابتك بمشاكل في القلب.


تناول الطعام الساخن في البرد للحفاظ على دفء جسمك


يُنصح بالبقاء في المنزل في الأيام الباردة إذا كنت تعاني من أمراض القلب لتجنب السكتات الدماغية الباردة المفاجئة، ضع هذه النصائح في الاعتبار إذا كنت ترغب في الحفاظ على صحة القلب خلال فصل الشتاء وما بعده.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى