Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

المكسرات تحسن نتائج علاج سرطان القولون



المكسرات لها فوائد متعددة في أكلها لدي الكبار والصغار، حيث تحتوي على معظم الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم، فهى أحد المصادر الرئيسية لأحماض أوميجا 3 الدهنية ALA ، وتساهم في الحد من التهاب المفاصل الروماتويدي إلى الحماية من مرض الزهايمر والخرف .وذلك وفقا لما نشره موقع ذي صان.


 


كشفت دراسة حدثية ، أن المرضى الذين يعانون من سرطان القولون يمكن أن تزيد احتمال بقائهم على قيد الحياة عن طريق تناول المكسرات.


 


وأضافت الدراسة أن استهلاك المكسرات كل أسبوع يعزز الفرص في التغلب على المرض بنسبة 57%، بالمقارنة مع أولئك الذين لا يتناولون المكسرات بانتظام.


 


وأظهرت نتائج الدراسة أولئك الذين يستهلكون بانتظام كمية من المكسرات، مرتين على الأقل كل أسبوع، تحسنا بنسبة 42% في البقاء على قيد الحياة خالين من الأمراض.


 


هناك العديد من أنواع المكسرات. عادة ما تحتوي المكسرات المختلطة الخام على مجموعة من اللوز والفستق والكاجو والجوز والبندق.


 


وفي ذات السياق أشار الدكتور تيميدايو فادلو، من معهد “دانا فاربر” للسرطان في بوسطن، إلى أنه يجب النظر إلى تناول المكسرات على أنها ممارسة في غاية الأهمية، تماما مثل الأنشطة الرياضية، أو الامتناع عن تناول السكريات، نظرا لأن هذه النتائج تتماشى مع الدراسات السابقة التي تفيد بأن عددا كبيرا من السلوكيات الصحية من قبيل زيادة النشاط البدني، والحفاظ على الوزن الصحي، وخفض تناول السكر والمشروبات المحلاة، تحسن نتائج علاج سرطان القولون.


ومن جانبه أكد الدكتور تشارلز فوشس، مؤلف الدراسة، أن التغييرات الغذائية يمكن أن تحدث فرقا في علاج المرض، وان الدراسة تسلطت الضؤء على أهمية التركيز على العوامل الغذائية ونمط المعيشة للبقاء على قيد الحياة بعد الإصابة بسرطان القولون.


 


 


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى