Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

الصحة العالمية تؤكد عدم تسجيل أى حوادث أو تفشى أمراض خلال موسم الحج




أشادت منظمة الصحة العالمية اليوم، الاثنين، بجهود المملكة العربية السعودية خلال موسم حج هذا العام، وعدم تسجيل أى حوادث أو تفش للأمراض.وأثنت المنظمة – حسبما نقلت قناة (الإخبارية السعودية) – على الجهود الاستثنائية التى بذلتها السلطات السعودية لتوفير الخدمات الصحية للملايين من الحجاج، وتعاونها المستمر مع منظمة الصحة العالمية في تعزيز مختلف مجالات العمل الصحي.


من جانبه قال الدكتور أحمد المنظري، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لمنطقة الشرق الأوسط، “نحن نقدر الجهود الخارقة التى تبذلها السلطات السعودية لتنظيم وتوفير الخدمات الصحية للملايين من الحجاج“.


وكان الدكتور أحمد المنظرى، المدير الإقليمى للشرق المتوسط، قد أعلن من قبل أنه استمرارًا للشراكة القوية والطويلة الأمد مع المملكة العربية السعودية، أوفدت منظمة الصحة العالمية بعثةً تضم خبراء من مكتب المنظمة الإقليمي ومكتبنا القُطري في المملكة العربية السعودية، للعمل عن كثب مع وزارة الصحة السعودية بشأن تدابير التأهب المناسبة في مجال الصحة العامة للوقاية من أي فاشيات محتملة للأمراض، ولتقديم الدعم حسب الحاجة.


وأكد، نحن على ثقة بأن وزارة الصحة وجميع الهيئات المعنية بالحج لا تدخر جهدًا في هذا الصدد، وأن التدابير الاحترازية التي تكفل سلامة حجاج بيت الله الحرام قد طُبِّقت وفقًا لمتطلبات اللوائح الصحية الدولية (2005)، وتشمل هذه التدابير: الترصُّد الفعال لضمان اكتشاف أي فاشية من فاشيات الأمراض المعدية بين الحجاج والتصدي لها فورًا، والوقاية من العدوى ومكافحتها، والإصحاح السليم، وسلامة الأغذية، والتلقيح، والتواصل بشأن المخاطر، والاستجابة في الوقت المناسب.


وأثبتت هذه التدابير في السنوات السابقة فعاليتها الكبيرة في ضمان سلامة الحجاج وصحتهم، ولم يُبلَغ عن أي فاشيات مرضية أو غيرها من مشكلات الصحة العامة. كما أن الدروس المستفادة من الاستجابة لكورونا من المفترض أن تساعد على جعل هذه التدابير أكثر فعالية وتأثيرًا.


وأوضح، أنه رغم سعادتنا بأن كورونا لم يعد يمثل طارئة صحية عامة تسبب قلقًا دوليًّا، كما أعلن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية في 5 مايو 2023، فإنه لا يزال يمثل مشكلة صحية مستمرة، وعلينا أن نظل يقظين، وأن نواصل تطبيق تدابير الصحة العامة الوقائية في صفوف الحجاج بما يتفق مع رؤيتنا الإقليمية 2023الصحة للجميع وبالجميع.


وقال، أود أن أعرب عن بالغ تقديري لجميع العاملين والمتطوعين في مجال الرعاية الصحية الذين يسهمون في الحج هذا العام، من خلال تقديم خدمات الرعاية الصحية للمساعدة على حماية صحة الحجاج.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى