Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

إزاى تحافظ على اللثة من الانتفاخ والالتهاب؟




التهاب اللثة وانتفاخها من أكثر الأمراض شيوعًا ويتسبب في تهيج واحمرار وتورم اللثة، وهو الجزء المحيط بجذور أسنانك من لثتك ومن المهم أخذ التهاب اللثة بجدية ومعالجته دون إبطاء، وحسب ما ذكره موقع mayoclinic فإن التهاب اللثة قد يؤدي إلى مرض لثوي آخر أكثر خطورة ويدعى التهاب دواعم السن وفقدان الإسنان.


السبب الأكثر شيوعًا في التهاب اللثة هو قلة الاهتمام بنظافة الفم عادات نظافة الفم الصحية، مثل تفريش الأسنان مرتين يوميًا على الأقل، استخدام خيط تنظيف الأسنان يوميًا وفحص الأسنان دوريًا، يمكنه أن يساعد على منع وعكس آثار التهاب اللثة.


تكون اللثة الصحية ثابتة ووردية شاحبة وتلتف حول الأسنان بإحكام، وتتضمن علامات وأعراض التهاب اللثة ما يلي:


-لثة متورمة أو منتفخة


-احمرار اللثة الداكن أو اللثة الحمراء القاتمة


-اللثة التي تنزف بسهولة عند غسل الأسنان أو تنظيفها بالخيط


-نفس برائحة كريهة


-انحسار اللثة


-ضعف اللثة


إذا لاحظت أي علامات وأعراض لالتهاب اللثة، فحدد موعدًا مع طبيب الأسنان. كلما حصلت على الرعاية بشكل أسرع كانت فرصة إصلاح الضرر الناتج عن التهاب اللثة ومنع تطورها إلى التهاب دواعم السن تعبتر أفضل.


أكثر أسباب التهاب اللثة شيوعًا هو الناتج عن سوء نظافة الفم والتي تشجع تكوَّن اللويحات أو القلح على الأسنان، مما يؤدي إلى حدوث التهاب في أنسجة اللثة المحيطة وهذه هي الكيفية التي قد يؤدي فيها القلح إلى التهاب اللثة.


والقلح عبارة عن غشاء غير مرئي يتكون أساسًا من البكتريا التي تتكون على الأسنان عند تفاعل السكريات والنشويات الموجودة في الطعام مع البكتريا الموجودة في العادة داخل فم المريض و يحتاج القلح إلى الإزالة اليومية حيث يعيد تكوين نفسه بسرعة.


الوقاية


-نظافة الفم قد يعني ذلك غسل أسنانك لدقيقتين على الأقل، مرتين في اليوم في الصباح وقبل النوم وتنظيفهم بالخيط مرة يوميًا والأفضل من ذلك غسيل الأسنان بالفرشاة بعد كل وجبة رئيسية أو خفيفة أو حسبما يوصي طبيب الأسنان يسمح لك التنظيف بالخيط إزالة جزيئات الطعام العالقة والبكتريا.


-زيارات منتظمة لطبيب الأسنان اذهب لطبيب الأسنان أو أخصائي تنظيف الفم بانتظام لتنظيف أسنانك عادة كل ستة أشهر إلى 12 شهرًا، قد تكون في حاجة إلى المزيد من التنظيف الاحترافي إذا كنت تعاني من عوامل خطورة تزيد من فرصتك في تطوير التهاب دواعم السن  مثل المعاناة من جفاف الفم، أو تناول أدوية محددة، أو التدخين يمكن أن تساعد الأشعة السينية السنوية للأسنان في تحديد الأمراض التي لا تلاحظ عن طريق الفحص البصري للأسنان ورصد التغيرات في صحة الأسنان.


-ممارسات صحية جيدة تعتبرالممارسات مثل الأكل الصحي والسيطرة على السكر في الدم إذا كنت تعاني من مرض السكري مهمة أيضًا للحفاظ على صحة اللثة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى