Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

ألم الرقبة.. تعرف على طرق العلاج الطبيعية




قد تؤدي حركة الرأس المفاجئة  إلى الشعور بألم يصعب تحمله في الرقبة، بالإضافة إلى التورم والكدمات، فعند تحركها  بشكل مفاجئ  تتأثر الأوتار أو العضلات أو الأنسجة الرخوة  في منطقة الرقبة، ويعتبر هذا الأمر إصابة.




وفي هذا النوع من الإصابات، تتمدد  الرقبة وتتعرض للشعور بإرهاق عضلاتك وأنسجتك،  وذلك وفقا لموقع healthshots.




يمكن أن تؤدي الحركة السريعة لرقبتك إلى تمدد وتمزق عضلات الرقبة والأوتار والأنسجة،  ويمكن أن تؤدي العديد من أنواع الإصابات إلى التعرض لألم الرقبة. 


وهناك أوقات قد لا تؤدي فيها الإصابة إلى ظهور أي أعراض، وقد تعلم أنك مصاب في الأيام القليلة الأولى، ومع ذلك، في بعض الأحيان، يمكن أن يؤدي الإصابة إلى أعراض شديدة للغاية، ومنها:




– الرقبة مؤلمة ومتيبسة

– صعوبة في تحريك رقبتك

– الدوخة أو الدوار أو الشعور بطنين الأذنين

– صداع

– صعوبة في البلع

– عدم وضوح الرؤية

– عدم القدرة على التركيز

 


العلاجات المنزلية لعلاج ألم الرقبة.




يمكن حل معظم حالات الإصابة عن طريق الأدوية المتوفرة في الصيدليات، أو العلاجات المنزلية الأخرى مثل وضع الثلج على المنطقة المصابة،  ومع ذلك، إذا تعرضت مؤخرًا لحادث سيارة، فمن المستحسن أن تقوم بفحص نفسك جيدًا،  إلى جانب هذا، إذا كان الألم في رقبتك لا يهدأ، ويعود مراراً وتكراراً، فالذهاب إلى الطبيب أمر لا بد منه.


الشعور بالضعف أو  الألم وحتى التنميل في الرقبة أو الذراعين أو الساقين أمر مثير للقلق، ويجب عدم تجاهله،  ويجب أن تكون حركات المثانة والأمعاء غير المنتظمة مؤشرًا أيضًا.




لذا يمكنك أن تعمل المعالجة الباردة والحرارية بشكل جيد في علاج الإصابة، و يجب تطبيق الكمادات الباردة لمدة 15 دقيقة، ثم يتبعها الضغط الحراري لمدة 15 دقيقة أخرى،  ومع ذلك، يجب استخدام الحرارة فقط بعد اختفاء التورم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى