Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غذاء وصحة

أصحاب المصافحة القوية أقل عرضة لمخاطر الإصابة بأمراض القلب




كشفت دراسة جديدة ان هناك علاقة بين قوة المصافحة وبين صحة القلب ، حيث اكد فريق من الباحثون أن الأشخاص ذوي المصافحات القوية، قد يكونون أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب.وذلك وفقل لما نشره موقع ديلي ميل.


وأظهرت نتائج الدراسة أن المصافحات الضعيفة يمكن أن تؤدي إلى تضخم القلب، وعلى النقيض من ذلك، فإن القبضة الأقوى ترتبط بضخ المزيد من الدم لكل نبضة في القلب.


وحلل الباحثون قوة المصافحة بالأيدي لدى 5065 شخصا، ممن شاركوا سابقا في دراسة البنك الحيوي البريطاني، عن طريق استخدام جهاز يُعرف باسم، مقياس القوة الدافعة لمدة 3 ثوان. وتم تقييم صحة القلب عن طريق الأشعة السينية.


وقال الدكتور ستيفن بيترسن، من جامعة كوين ماري في لندن ، مؤلف الدراسة، إن “المصافحة القوية مرتبطة بامتلاك بنية قلب أكثر صحية، ويمكن تطبيقها بكل سهولة وبشكل متكرر، كما قد تصبح وسيلة مهمة لتحديد أولئك المعرضين لمخاطر عالية بالإصابة بأمراض القلب والأزمات القلبية.


وأظهرت الأبحاث ، أن فيتامين (د) يعتبر حلا “رخيص الثمن” للعلاج، حيث تمنع أشعة الشمس تلف القلب الناجم عن مرض السكر وارتفاع ضغط الدم.


ويحفز فيتامين (د) إنتاج حامض النيتريك، الذي يشارك في تنظيم تدفق الدم ومنع تشكل جلطات الدم، وفقا لدراسة تعد الأولى من نوعها.


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى